الرياضة

الـرجـاء يسـتـعـد للعـودة

أول اجتماع حضره سلامي ناقش وضعية اللاعبين وينتظر الضوء الأخضر من السلطات

تطرق اجتماع للمكتب المسير للرجاء، أمس (الأربعاء)، لكيفية استئناف العمل الإداري بشكل تدريجي، خلال الفترة المقبلة، مع احترام التداريب الوقائية اللازمة.
وفي هذا الإطار عين المكتب المسير خلال الاجتماع نفسه، الذي انعقد بمقر النادي، وبحضور مسؤولين عن قرب لأول مرة، لجنة «مكلفة بمناقشة التدابير الاحترازية اللازم اتخاذها للحفاظ على سلامة المستخدمين والموظفين والزوار»، حسب بلاغ للنادي.
وتضع اللجنة تصورا وضوابط يجب اتباعها بالنسبة لكل العائدين للعمل بمقر النادي، لتفادي نقل العدوى، أو تفشي الفيروس في النادي.
وخلال الاجتماع نفسه، الذي حضره جمال سلامي مدرب الفريق الأول، تمت مناقشة تداريب اللاعبين المنزلية، إذ قدم المدرب خلاصة وقراءة للفترة السابقة، كما وضع تصورا للمرحلة المقبلة، إذا تمت العودة للتداريب الجماعية.
وترك أمر العودة للتداريب بملعب الوازيس، للسلطات المختصة، إذ ستتم مراسلتها بغية توضيح الأمر، ووضع الفريق في سياق الأحداث، في ما يخص استئناف التداريب الجماعية.
ونوقشت أيضا خلال الاجتماع، وضعية اللاعبين البدنية والصحية، إذ تم الاتفاق بالإجماع حول ضرورة تخصيص فترة للتحضير البدني للاعبين قبل استئناف الدوري، إذا كان هذا هو القرار الذي سيتخذ مستقبلا.
وتطرق مكتب النادي أيضا إلى وضعية النادي المالية ومصير البطولات، التي مازال يشارك فيها الفريق الأخضر، أهمها البطولة الوطنية وعصبة الأبطال وكأس محمد السادس للأندية البطلة.
العقيد درغام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق