fbpx
الرياضة

الغموض يلف مستقبل المنتخب

خاليلوزيتش طلب من مساعديه تتبع أخبار المحترفين
علمت «الصباح» أن وضعية المنتخب الوطني تقلق وحيد خاليلوزيتش، الناخب الوطني، في ظل فرض الحجر الإجباري في معظم الدول.
ويلف الغموض موعد استئناف النشاط الرياضي في مختلف الاتحادات الأوربية، إذ تتجه بعضها إلى إلغاء الموسم الجاري، على غرار الخطوة، التي قام بها الاتحاد الهولندي لكرة القدم، فيما تتمسك اتحادات أخرى ببصيص من الأمل، من أجل استئناف الدوري، حتى لو اقتضى الحال تأخير ذلك إلى يونيو المقبل.
وكشف مصدر مطلع أن وضعية كرة القدم العالمية جعلت الناخب الوطني في حيرة من أمره، بسبب الغموض، الذي يكتنف مصير المنتخب الوطني، وعما إذا كانت الكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم ستستأنف مسابقاتها ومبارياتها المبرمجة في شتنبر المقبل، أم ستضطر إلى تأجيلها وإلغائها في حال قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم تعليق جميع المباريات الدولية إلى غاية 2021.
ورغم وجوده في فرنسا، حيث يخضع للحجر الصحي مع أسرته الصغيرة، إلا أن خاليلوزيتش يعقد اجتماعات متتالية عن بعد مع مساعديه، لمعرفة التطورات الراهنة، وأخبار المحترفين في زمن الحظر الإجباري.
ووفق إفادة المصدر نفسه، فإن خاليلوزيتش طلب من مساعديه تكثيف اتصالاتهم باللاعبين، لمعرفة أخبارهم الرياضية وأحوالهم الصحية، قبل رفع تقارير إليه بشكل مستمر من أجل الاطلاع عليها، كما لا يتردد بدوره في الاتصال ببعض المحترفين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى