fbpx
الأولى

“فيفا” ينعي الموسم الكروي

دق الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” مسمارا جديدا في نعش الموسم الكروي الحالي، المتوقف حاليا بسبب انتشار فيروس “كورونا”، حين حذر من استئناف المنافسات، ودعا إلى التفكير في الموسم المقبل.
وقال ميشيل دوغه، رئيس المجلس الطبي بالاتحاد الدولي لكرة القدم، في تصريح لقناة بلجيكية، أول أمس (الأحد)، إنه يتحفظ على استئناف المنافسات، وإنه يجب أخذ التحذيرات على محمل الجد.
ويأتي تصرح المجلس الطبي بالاتحاد الدولي في وقت بدأت فيه بعض الاتحادات تستعد لاستئناف الموسم الكروي، بعد السيطرة على فيروس كورونا، وعودة بعض الفرق إلى التداريب بشكل تدريجي، خاصة في ألمانيا. وعلق دوغه قائلا: “أرى أن هناك إجراءات لكي تعود المنافسات الكروية في أقرب وقت ممكن، لكن لدي تحفظ حول هذا الموضوع. تحدثت إلى عدد كبير من زملائي في مختلف دول العالم، هناك سؤال جاد حول التحذيرات من استئناف المنافسات”.
وأضاف دوغه أن جياني إنفانتينو، رئيس “فيفا”، واضح جدا، وقال “إنه في ظل الظروف الحالية، الأولوية تبقى للصحة”.
وقال دوغه “نأمل أن تعود المنافسات الكروية، بطريقة طبيعية، في الموسم المقبل. الحل يأتي، في جميع الأحوال، من إيجاد لقاح”.
وعن التدابير التي اتخذتها بعض الاتحادات تمهيدا لاستئناف المنافسات المتبقية من الموسم الحالي، تساءل رئيس المجلس الطبي لـ “فيفا”، “سيكون هناك احتكاك فوق أرضية الميدان. أليس كذلك؟”، مضيفا “لا يمكن أن نطلب من اللاعبين احترام مسافة الأمان، وهي متر ونصف متر بينهم. كما أنهم سيكونون جميعا في مستودعات الملابس، وتحت الحمام، وحتى لو منعنا المشجعين من دخول الملعب، فبعضهم سيجتمعون لمشاهدة المباريات، وتشجيع فرقهم”.
وانتقل دوغه مباشرة إلى الحديث عن الموسم المقبل، حين قال “نأمل عودة المنافسات بشكل طبيعي في الموسم المقبل. الحل في جميع الأحوال هو إيجاد لقاح”.
وعن موقف الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم من الموضوع، قال مسؤول جامعي إن استئناف الموسم الكروي ليس بيد الجامعة، بل بيد السلطات الصحية، مشيرا إلى أن أي حديث عن الاستئناف سابق لأوانه. واضطرت بعض الاتحادات إلى إنهاء الموسم الكروي لديها، على غرار الاتحاد الهولندي، الذي ألغى جميع النتائج، والاتحاد البلجيكي، الذي أعلن تتويج نادي بروج باللقب.
عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى