fbpx
الرياضة

الكرة الوطنية تعود إلى “الطاس”

المحكمة الدولية أمهلت تطوان 45 يوما لتسديد مستحقات فال

علمت «الصباح» أن محكمة التحكيم الرياضي «الطاس» أنصفت السنغالي مرتضى فال، اللاعب السابق للمغرب التطواني.
وكشف مصدر مطلع أن الحكم الصادر في حق المغرب التطواني عمق أزمته، بعد مطالبته بأداء 60 مليون سنتيم.
ولجأ فال إلى محكمة التحكيم الرياضي، للمطالبة بمستحقاته المالية، المتمثلة في الشطر الثاني من منحة التوقيع لموسم 2017، والمقدرة ب60 مليونا.
وأمهلت «الطاس» إدارة المغرب التطواني 45 يوما، من أجل تسديد ما بذمته لفائدة السنغالي مرتضى فال، لتجنب عقوبة قاسية، إلى حد حرمانه من التعاقدات في مرحلة الانتقالات الصيفية المقبلة.
واضطر المغرب التطواني إلى طلب مهلة إضافية، حتى يتسنى له تدبير المبلغ الواجب تسديده، بالنظر إلى صعوبة الاستجابة إلى ذلك في القريب العاجل، جراء الأزمة المالية التي يتخبط فيها.
من ناحية ثانية، نفى عدنان الوردي، مهاجم المغرب التطواني، خبر رحيله عن الفريق.
وأكد المغرب التطواني، في بلاغ له، أن الوردي أصيب بدهشة لترويج شائعات عنه في الظرفية الحالية، مهددا بمتابعة أصحابها. وتابع البلاغ «إن الوردي ملتزم بالتعليمات الموجهة من قبل المكتب المسير والإدارة التقنية، من خلال الاستجابة إلى برنامج يومي محدد، من أجل الحفاظ على طراوته البدنية، استعدادا للعودة إلى التداريب الجماعية بعد انتهاء الحجر الصحي وحالة الطوارئ.
عيسى الكامحي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى