fbpx
مقالات الرأي

السالمي: القلق النفسي في ظل الحجر الصحي

“القلق النفسي كالنار التي يوقدها الفرد وتحركها الرياح” كيف يمكننا ألا نقلق؟ وقبل شهور مضت، كانت الحياة تسير بشكل طبيعي، وفي لحظة توقف السير، فرض حظر التجول، أعلن الحجر الصحي وحالة الطوارئ، سدت المطارات، توقف السفر داخل وخارج البلاد، أغلقت المقاهي، المطاعم، الحدائق… بسبب فيروسأكمل القراءة »

Assabah

يمكنكم مطالعة تتمة المقال بعد:

أو مجانا بعد


يمكنكم تسجيل دخولكم أسفله إن كنتم مشتركين

تسجيل دخول المشتركين
   


زر الذهاب إلى الأعلى