fbpx
خاص

2013 على إيقاع النغمات الراقصة

 

الملاهي الليلية والمراقص والكباريهات تقدم برمجة خاصة لمناسبة حلول السنة الجديدة


تستقبل ملاهي ومراقص و”كباريهات” كبريات المدن المغربية، السنة الميلادية الجديدة 2013 على إيقاع النغمات الراقصة. وتقدم لزبائنها ومرتاديها طبقا فنيا منوعا من خلال فقرات غنائية وموسيقية مختلفة برمجت خصيصا للاحتفال برأس السنة. “الصباح” انتقت لمحبي السهر و”الفرفشة” تشكيلة فنية مميزة تقدمها أشهر ملاهي الدار البيضاء ومراكش وأكادير والجديدة. فرجة ممتعة وسنة ميلادية سعيدة.

لمجرد والصويري في احتفالات رأس السنة بمراكش
كريم بنزيما يقيم سهرة خاصة بالملهى الليلي “لو سو”


تعيش مراكش على إيقاع احتفالات السنة الميلادية الجديدة، ووضعت مختلف الملاهي الليلية والمراقص والمركبات السياحية المعروفة بالمدينة الحمراء برامج لحفلات تراهن عليها من أجل جلب زوار المدينة في هذه الفترة من السنة، المغاربة منهم أو الأجانب.
واختلفت هذه البرامج بين الطرب الشعبي والغربي، والتنشيط الفكاهي والمفاجآت التي وضعتها تلك المركبات السياحية رهن إشارة زبنائها.
ودخلت الملاهي والمراقص الليلية في منافسة قوية لجلب نجوم الطرب والغناء، إذ من المنتظر أن يحيي المغني المعروف عبد الرحيم الصويري سهرة السنة الميلادية الجديدة بمطعم “الشمس الحمراء” بالمنطقة السياحية أكدال، إلى جانب المغني محمد رضا، بينما اختار نجم برنامج “سوبر ستار” سعد لمجرد مطعم “ديوان منارة” المجاور لفندق “ألبتروس” فضاء لإحياء سهرة السنة الميلادية الجديدة، حيث سيستمتع الحضور بأغاني ألبومه الجديد، ومن بينها أغنيته الشهيرة “سالينا”، وهي أغنية مغربية بلهجة بيضاء وإيقاعات خليجية. وتعتبر هذه السهرة الثانية التي سيحييها سعد لمجرد بمطعم «ديوان المنارة» في ظرف أقل من شهر، بعدما أحيى أخيرا سهرة أولى بالمطعم نفسه.
ويتداول المراكشيون خبر احتضان  أحد الملاهي الليلية سهرة فنية للشاب فضيل، في الوقت الذي من المنتظر أن يحيي هذا الأخير سهرة خاصة لكريم بنزيما، نجم فريق ريال مدريد الإسباني بملهى «لو سو»، التابع لفندق «سوفيتيل»، حيث يتواجد هذا الأخير إلى جانب أفراد أسرته وأقاربه.
وفي الوقت الذي اختارت فيه مطاعم وملاهي ليلية مجموعة من الفنانين الأجانب خاصة المغنين الفرنسيين أمثال كلود فرانسوا وداني بريون، إضافة إلى إنريكي ماسياس، التحق المغني الشعبي المعروف عبد اللطيف طهور والفنانة الستاتية إلى العاصمة البلجيكية بروكسيل لإحياء سهرة السنة الميلادية الجديدة.
وفي اتصال هاتفي مع «الصباح»، قال طهور إنه تلقى مجموعة من العروض لإحياء سهرة السنة الميلادية الجديدة بمراكش إلا أنه فضل السفر إلى بلجيكا لحبه الكبير للجالية المغربية المقيمة بالخارج التي تعود الاحتفال معها بكل المناسبات.
وفي السياق نفسه، اختارت مجموعة من المراقص والملاهي الليلية بمدينة مراكش برامج مختلفة جمعت بين الغناء والرقص والتنشيط منها أحد المطاعم الذي يقدم لوحات فنية من الرقص البرازيلي، فيما سيلتقي رواد ملهى «لو سو» مع أصغر «ديدجي» في العالم، في الوقت الذي احتفظت بعض الملاهي والمراقص ببرامجها بعدما وصفتها بالمفاجآت التي سيعلن عنها بعد انطلاق السهرة.
واختلفت أثمنة المؤسسات السياحية حسب موقعها وتصنيفها إلى جانب الخدمات المقدمة.
نبيل الخافقي (مراكش)

 

رضا الطالياني يحيي حفلات رأس السنة بأكادير
حاتم عمور نجم “المارينا” ومجموعة كولومبية تنشط ملهى فندق “سوفيتيل”

عمد مسيرو المؤسسات السياحية والنوادي والملاهي الليلية والكاباريهات والمقاهي والمطاعم ذات الصبغة السياحية بأكادير، منذ بداية العد التنازلي لنهاية السنة وبداية أخرى، إلى إلباس هذه المؤسسات حلة جديدة بتزيينها بمختلف الأشرطة والأضواء والأنوار الملونة وشجيرات أعياد الميلاد بالورود، ومضاعفة إضاءة واجهاتها ومداخلها وتزيينها.
ورغم الأزمتين الاقتصادية والسياحية التي تعيش على وقعها أكادير، كشفت أغلب هذه الأماكن عن برامجها الخاصة باحتفالات رأس السنة، وأعلنت عن تنظيم وإقامة سهرات واحتفالات خاصة، وأعدت حفلات الغناء والرقص والأكلات المتنوعة، موجهة للسياح الأجانب والمغاربة بمناسبة توديع 2012 واستقبال السنة الميلادية الجديدة 2013.
ولعل ما يميز احتفالات هذه السنة بأكادير هو استدعاء وجوه فنية معروفة لها محبوها، لإحياء حفلات العام الجديد، فيما اكتفت بعض الأماكن بجلب فنانين محليين لتنشيط سهرات احتفالات السنة الجديدة.
وفي هذا الإطار، اختار الملهى الليلي»لودوم»، وسط المدينة، أن يجلب مغني الراي الجزائري رضا الطالياني لإحياء ليلة رأس السنة، وحدد ثمن وجبة العشاء في 1000 درهم للفرد الواحد.
من جهة أخرى، اختارت إدارة المجموعة الفندقية التي تملكها «لارام» بأكادير، خاصة «رويال أطلس» (فندق خمس نجوم)، أن يتنقل المغني والممثل المغربي حاتم عمور بين ثلاثة مطاعم، اثنان داخل الفندق والثالث بمطعم يخت 33 وسط منتجع «لامارينا» بأكادير، فيما جلب «هاوس بروس» لتنشيط سهرة ملهاه الليلي «أكتورز»، مستهدفا الأغنية الشبابية. أما فندق «سوفيتيل» فقد جعل احتفالات رأس السنة فيه تعيش على إيقاع مجموعة غنائية كولومبية.
واختار نادي «ألموكار» الذي عمد إلى تخفيض أثمنة الإقامة به لجلب السياح المغاربة لقضاء احتفالات السنة الميلادية الجديدة بأكادير، أن تكون احتفالاته ذات طابع روسي، يحضر فيها الفن والرقص الروسيان بشكل لافت، نظرا لوجود عدد كبير من السياح الروسيين والبولونيين، إضافة إلى عدة فقرات أخرى.
وقال محمد جواد، المدير العام للقرية السياحية «ألموكار» بأكادير، في اتصال مع «الصباح»: «لقد خلقنا الاستثناء بالقرية السياحية بتخفيض ثمن الإقامة لمدة ثلاثة أيام، إذ قررت إدارة المؤسسة تقديم عرض خاص جدا ومغر موجه بالأساس للمغاربة لتشجيعهم على السياحة، إذ حددنا ثمن الإقامة لشخصين بما فيها وجبات الأكل الثلاث، لمدة ثلاث ليال من ليلة الخميس الجمعة إلى يوم الأحد، في 1900 درهم». ويضيف «أما الأشخاص الذين سيختارون قضاء احتفالات نهاية السنة الميلادية بالقرية السياحية، والتي تدخل ضمن هذا العرض، فسيتمكنون من قضاء سهرة ممتعة مع فرقة «الفلامينكو» الإسبانية التي ستأتي خصيصا لتقديم عروضها بالقرية السياحية، إضافة إلى فنان مصري ومجموعة من المنوعات الأمازيغية ك»أحواش» وغيرها.
كما خصصت إدارة القرية السياحية عشاء خاصا بالمناسبة يدخل ضمن العرض الاستثنائي.
ولجأت العديد من المؤسسات إلى استدراج الزبناء للحجز المسبق للموائد والأطباق الشهية والاستمتاع بفقرات السهرات الغنائية والرقص الشرقى والغربي.
محمد إبراهمي (أكادير)

ليلى غفران في “نيفرتيتي”

تغني المطربة المغربية ليلى غفران، ليلة رأس السنة 2013، في مطعمها الجديد “نيفرتيتي” الذي افتتحته أخيرا بشارع غاندي بالدار البيضاء، حيث ستقدم بعض أغانيها إضافة إلى أغاني عبد الحليم حافظ وكوكب الشرق أم كلثوم. ويرافقها في الليلة نفسها، المطرب والفنان المغربي زهير أشرف، إضافة إلى الراقصة ليندا. ويخصص المطعم أيضا فقرة لغناء “الكاراووكي”.

اعتابو في “سيناريو”

اختار الملهى الليلي “سيناريو”، الذي فتح أبوابه أخيرا بمنطقة عين الذئاب البيضاوية الشهيرة، (فيلا “فاندانكو” سابقا)، أن يحتفل مع زبناءه برأس السنة الميلادية الجديدة على إيقاع الأغنية الشعبية. إذ يستضيف اليوم (الاثنين)، “ديفا” الأغنية الشعبية الفنانة نجاة اعتابو، التي ستقدم لرواد الملهى مجموعة من أشهر أغانيها مثل “الوليد” و”المدونة” و”شوفي غيرو”…

الزيات في “آرت بالاص”

يقدم مطعم “آرت بالاص” ليلة رأس السنة، طبقا غنائيا منوعا ومميزا، مع نجوم الأغنية المغربية والعربية، بدءا بالمطرب والملحن محمد الزيات، والفنانة نجاة رجوي والمطرب عادل الزرهوني، الذي سيقدم مجموعة من روائع الموسيقار محمد عبد الوهاب، إضافة إلى المطربين يوسف الجريفي ونادر عيوش، والمنشط والمغني الصقلي.

فوضيل في “مازاغان”

يحتفل المنتجع السياحي “مازاغان” بالجديدة، بليلة رأس السنة، مساء اليوم (الاثنين)، من خلال سهرة فنية يحييها مغني الراي الجزائري الفرنسي فوضيل، الذي سيؤدي مجموعة من أغانيه المعروفة، مثل “تيلمون جو تيم” و”البيضة” وبعض أغاني ألبوم “1، 2، 3، سولاي”، الشهير، الذي جمعه بملك الراي خالد والمغني الجزائري رشيد طه.
ويرافق فوضيل في الليلة ذاتها ب”مازاغان”، المغنية الشعبية الحاجة حليمة، “شيخة العيوط”، ونجمة سهرات علية القوم من الوزراء والبرلمانيين والنخبة السياسية في البلد.وتفتتح الفنانة الشابة سلوى زينون، الموهبة الغنائية الصاعدة، حفل رأس السنة بالمنتجع السياحي الشهير، إذ ستقدم للجمهور مجموعة من روائع الطرب الأصيل.
في الوقت نفسه، تخصص مختلف مطاعم المنتجع (“سيل دو مير”، “مرجانة”…) قائمة للأطعمة خاصة بالمناسبة.
وخصص “مازاغان”، طيلة شهر دجنبر الجاري، برامج خاصة باحتفالات رأس السنة، للعائلة والأطفال، تتجلى في الألعاب السحرية (سحر الأضواء) والتزلج الفني وحفلات موسيقية راقصة، إضافة إلى البهلوانات الذين يقدمون عروضهم لفائدة الأطفال داخل كرة من الثلج قابلة للنفخ.

رأس سنة “كناوي”في مطعم “بيكاسو”

يخصص «لاونج» ومطعم «بيكاسو» بحسن السكتاني بالدار البيضاء، برمجة متنوعة مساء اليوم (الاثنين)، احتفالا برأس السنة الميلادية الجديدة 2013. إذ سيكون لرواد «بيكاسو» موعد مع أشهر «هيتات» السنة في الموسيقى الغربية، يقدمها لهم في خليط غنائي راقص «ديدجي يون»، إضافة إلى عرضين موسيقيين يقدمهما عازف الإيقاع الفرنسي مارتان وعازف الساكسوفون المغربي مولاي أحمد.
ويستضيف المطعم البيضاوي، الذي اختار مسيره «مومو»، أن يزينه بديكورات مميزة، عبارة عن لوحات رقمية لشوارع وسيارات، إضافة إلى الأمثال الشعبية ومقاطع من بعض الأغاني الشهيرة التي كتبت على جدران جميع فضاءات المحل، (يستضيف) بمناسبة احتفالات رأس السنة، فرقة لموسيقى «كناوة».
كما يقدم «بيكاسو»، خصيصا لتلك الليلة، تشكيلات متنوعة ولذيذة من «الطاباس» الإسبانية.

الراي بـ”الموال” والخليجي بـ”وناسة”

يقدم الملهى الليلي “الموال”، بشارع “لاكورنيش”، ليلة رأس السنة، طبقا فنيا متنوعا، مع التركيز على موسيقى وفن الراي، الذي يعمل الملهى على استضافة نجومه بانتظام على مدار السنة، من الزهوانية وعقيل إلى رضا الطالياني وبلال وقادر الجابوني.
ويحيي فقرات حفل رأس السنة المطرب الشاب عادل حسني، الذي سيقدم مجموعة من أشهر الأغاني اللبنانية إلى جانب بعض أغاني ألبوماته، إضافة إلى المغنية نوال مصطفى، المعروفة بأدائها المميز لجميع الأنماط الموسيقية، والمغني الشاب محسن أنور، الفائز بالجائزة الأولى لمهرجان الأغنية العربية، والمغني سعيد سلامة.
من جهته، يخصص ملهى “وناسة”، لرواده، برنامجا فنيا طربيا بامتياز، يسهر على تقديمه عدد من الفنانين من مختلف أنحاء العالم العربي، من بينهم الفنان الليبي إبراهيم المغربي والفنان العراقي فهد القاسم والمغني اللبناني نصيف عروق، والفنانان السعوديان مصطفى الصافي وجميل عبد الرحمان، إضافة إلى المغربية أحلام والمغربي رشيد نعيم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى