fbpx
وطنية

حركة الاستيراد والتصدير متواصلة

أزيد من 35 باخرة تحل بموانئ البيضاء والجرف الأصفر وآسفي

يعرف ميناء البيضاء حركة عادية للبواخر التي تؤمن عمليات الاستيراد والتصدير، خلافا لما تم الترويج له من قبل بعض الجهات بأن الحركة متوقفة بالموانئ بسبب تعليق الربط الجوي والبري والبحري بين المغرب وبقية العالم.
وأكد محمد الشرقاوي، القائد رئيس مرشدي البواخر التي ترسو أو تغادر موانئ البيضاء والجرف الأصفر وآسفي الجديد، في تصريح لـ»الصباح»، أنه لم يسجل أي تغيير بشأن حركة السفن التي ترد موانئ المنطقة التي يشرف عليها.
وأوضح أن مهمتهم تقتضي تسلم قيادة البواخر عند مدخل الميناء ومخرجه، للمساعدة على رسوها ومغادرتها، ما يجعلهم أول المتصلين بهذه البواخر. وأكد أن مرشدي البواخر يواصلون مهامهم بشكل عاد، لكنهم يلتزمون بشروط الوقاية، إذ يتعين عليهم حمل الكمامات والقفازات ومواد التعقيم الممنوحة من قبل السلطات العمومية، قبل الصعود إلى الباخرة لتسلم قيادتها، وفقا للدوريات المتعلقة بإجراءات الوقاية.
وأشار إلى أن هناك ما يناهز 35 باخرة تحل، كل يوم، بموانئ المنطقة التي يشرف عليها لتفريغ مختلف المواد التي تحملها، مضيفا أن الشحنات تتضمن الحبوب ومواد غذائية وعددا من المواد الأخرى، كما أن حركة الصادرات متواصلة، إذ يتم شحن عدد من المواد مثل الفوسفاط وغيره من المواد الموجهة للتصدير.
وأوضح الشرقاوي أن تعليق الربط البحري يهم الأشخاص وليس البضائع، التي ما تزال حركتها متواصلة دون أي تغيير يذكر، مشيرا إلى أنه من المستبعد أن تقف حركة بواخر البضائع، بالنظر إلى استمرارها في بلدان تعتبر بؤرة للوباء، مثل الصين وإيطاليا.
وأكد أنه لم يطرأ أي تغيير بشأن عدد البواخر التي تصل إلى الموانئ المغربية، التي يشرف المرشدون على رسوها أو مغادرتها للأرصفة.
وتسبب إعلان السلطات المغربية تعليق الربط الجوي والبحري بين المغرب وبقية العالم واتخاذ إجراءات وقائية أخرى، في حركة تسوق غير عادية، إذ ارتفع الإقبال على المواد الغذائية بشكل ملحوظ، من أجل تخزين المواد، كما لو أنها ستنفد من السوق. لكن بالاستناد إلى تصريحات رئيس مرشدي البواخر، فإن هذه التخوفات لا مبرر لها، كما أن زيادة الطلب على هذه المواد يدفع بعض متصيدي الفرص إلى رفع أسعارها من أجل تحقيق هوامش ربح أكبر.
وسبق أن صرح وزراء الداخلية، والصناعة والتجار، والفلاحة أن تموين السوق سيتم بشكل عاد، مناشدين المواطنين بالاكتفاء بما يحتاجونه فقط. وما تزال بعض الأسواق تعرف إقبالا رغم كل التطمينات.
وشدد الشرقاوي على أن مرشدي البواخر يواصلون مهامهم بشكل عاد ويشرفون على إرساء البواخر بالموانئ المغربية دون تسجيل أي اختلال، وتعمل مختلف السلطات المعنية على السهر على السير العادي للمرفق المينائي لضمان تموين الأسواق بشكل عاد، مؤكدا أن اجتماعات تعقد بشكل منتظم بين السلطات المتدخلة بالميناء.

عبد الواحد كنفاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى