fbpx
وطنية

“البام” يطالب بتخفيف جبائي

لم يجد برلمانيون بدا من انخراط الدولة في دعم القطاعات المتضررة من تداعيات الحرب على الوباء، إذ طالب فريق الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، باعتماد مرونة من قبل إدارة الضرائب تجاه الملزمين الضريبيين، بشكل يتناسب مع تداعيات انتشار وباء كورونا.
واعتبر سؤال كتابي وضع من قبل محمد أبو درار، رئيس فريق حزب الأصالة والمعاصرة بمجلس النواب، أن السير العادي لإدارة الضرائب تأثر بفعل انتشار الفيروس، وأن الظرفية تقتضي حلولا استثنائية غير عادية.
وأكد أبو درار أن مطالب وتوصيات المهنيين، والمحاسبين، تصب في اتجاه اعتماد مرونة لازمة اتجاه الملزمين الضريبيين، حتى يقوموا بالوفاء بالتزاماتهم في أجواء عادية، وفي إطار المساطر القانونية والتنظيمية الجاري بها العمل.
وتبنى السؤال الكتابي الموجه من فريق «البام» إلى محمد بنشعبون، وزير الاقتصاد والمالية، آلية مراسلة المحاسبين، للأخذ بعين الاعتبار الظروف التي يعيشها المواطنون عموما والمقاولات على وجه التحديد، تماشيا مع تداعيات انتشار الوباء، في ظل وجود العديد من ممثلي ومسيري المقاولات خارج أرض الوطن.
وشدد «البام» على ضرورة أن تمر فترة التصاريح الجبائية، في أجواء عادية، رغم الإجراءات الاحترازية التي يعيشها المحاسبون، مقترحا تمديد فترة إيداع التصاريح الجبائية. والتمس الأصالة والمعاصرة من «مؤسسة محمد الخامس للتضامن» العمل على فتح حساب خاص بالتبرعات من أجل مكافحة الوباء، معتبرا في بلاغ له أن المبادرة تأتي في إطار «قدرتنا، مجتمعا ومؤسسات، على الانتصار في مواجهة هذا الفيروس، وذلك بالنظر لما تزخر به الأمة المغربية من قيم التعاون والتآزر والتضامن في مثل هذه الحالات. كما نعلن عن تضامننا المطلق مع المصابين بهذا الفيروس داخل وخارج وطننا، متمنين لهم الشفاء العاجل».
وأشار البلاغ إلى أن حزب الأصالة والمعاصرة يتابع باهتمام شديد المستجدات التي يعرفها المحيط الدولي والإقليمي والوطني، بخصوص تداعيات وباء «كورونا المستجد» داخل دول العالم عامة وعلى بلادنا خاصة، وإذ يشيد بالقرارات التي اتخذتها السلطات العمومية في إطار الخطة الاستباقية لمحاصرة انتشار هذا الوباء، فإنه يدعو مناضلاته ومناضليه، وكافة مكونات المجتمع المغربي إلى الانخراط المسؤول والملتزم في جهود الحد من انتشاره، والتحلي باليقظة اللازمة و بقيم التضامن والتآزر، وبالثقة تجاه المؤسسات المخول لها قانونيا تدبير تبعات هذا الوباء؛ كما يدعو جميع المواطنات والمواطنين إلى الالتزام بالتوجيهات والنصائح المقدمة بهذا الخصوص، وتفادي التهويل من الأمر وكذلك التقليل من خطورته.
ودعا حزب «الجرار» كافة مناضليه وعموم الشعب المغربي إلى الانخراط في ترسيخ الخطة الاستباقية لمحاصرة هذا الوباء، من خلال تجسيد قيم التضامن والتآزر باعتبارها قيما أصيلة داخل مجتمعنا؛ كما يضع أطره وكفاءاته الطبية وكافة المتعاطفين معه رهن خدمة المواطنين كل في مجال اختصاصه.

ي. ق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى