حوادث

الحبس لسارق مواش بإيفران

أصدرت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بمكناس أخيرا، قرارا يقضي بمؤاخذة أربعيني لارتكابه جناية تقديم عمدا وعن علم مساعدة لعصابة اجرامية وإخفاء أشياء متحصل عليها من جناية، ومعاقبته بثلاث سنوات حبسا نافذا مع تحميله الصائر والإجبار في الادنى.
جاء اتخاذ القرار، بناء على محضر المركز القضائي بايفران، يفيد انه تم فتح تحقيق بشأن تعرض المسمى(س.ي) لسرقة قطيع من الغنم في الساعات الأولى من صبيحة يوم 19/12/2019 ، مصرحا أنه تلقى مكالمة هاتفية في اليوم نفسه من قبل ابن عمه (ع.ي) يخبره من خلالها بأن قطيع غنمه الذي كان موجودا بالإسطبل المجاور لمقر سكناه تعرض للسرقة ،وانه شرع وبمعية مجموعة من السكان في البحث دون جدوى ، وأن عدد رؤوس الاغنام المسروقة 18 كبشا قيمتها 20 مليون سنتيم وفق تعبير المشتكي.
وبعد أسبوعين من اختفاء القطيع، تم العثور على جميع رؤوس الاغنام المسروقة بداخل اسطبل بالمنطقة نفسها يعود للمسمى(ل.ح).
وعند الاستماع إلى المتهم (ل.ح) في محضر قانوني صرح بأنه قام بإدخال قطيع من الماشية موضوع الشكاية ليلا الى حظيرته بمساعدة شخصين، أحدهما ينشط في مجال سرقة الماشية.
وعند تقديم الموقوف (ل.ح) أمام النيابة العامة اعترف بالمنسوب اليه، مؤكدا تصريحاته التمهيدية، وتمت متابعته وإحالته مباشرة على غرفة الجنايات.

حميد بن التهامي (مكناس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق