fbpx
ملف الصباح

واش باقي الحـب؟

أزواج يحتفلون به رغم أن علاقاتهم مبنية على المصلحة والنفاق و”كوبلات” يستهلكونه مثل أي موضة عابرة يحتفل الأزواج و”الكوبلات» المغاربة، «تاهوما»، مثلهم مثل باقي شعوب العالم، بعيد الحب، الذي يصادف 14 فبراير من كل سنة. وهو تقليد جديد طارئ على المجتمع المغربي، الذي أصبح يستهلك المناسبات «الغريبة» على ثقافته، مثلماأكمل القراءة »


الوصول إلى هذا المحتوى مجاني عن طريق تسجيل بسيط. إذا كنت مستخدمًا مسجلا، فيرجى تسجيل الدخول من جديد. يمكن للمستخدمين الجدد التسجيل أدناه.

تسجيل دخول المستخدمين المسجلين

   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى