fbpx
ملف الصباح

اغتصاب بالتسلسل والضحايا صاحبات الفيلات

قضى ثماني سنوات وراء أسوار السجن في قضية قتل، قبل أن يستفيد من عفو سنة 2010 ويخرج وفي جعبته خطة محكمة هدفها اغتصاب نساء الفيلات وسرقة محتويات هذه الأخيرة. هذا ما أكده «ن.و»، أثناء اعترافات صادمة سرد خلالها أبشع تفاصيل خطة نسج خيوطها داخل زنزانته، إذ لم يكن «ن» يطلب معانقة الحرية من أجل الاندماج في المجتمع البيضاوي، بل اعتبر أن قضاءه ثماني سنوات في السجن أهله ليصبح مجرما محترفا، حاز شهادة تخرج من السجن الفلاحي بالعدير وآن أوان الاشتغال ميدانيا.جاب بعض الأحياء الراقية، قضى فيها ساعات طوال،


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى