fbpx
ملف الصباح

استغل حاجتها للمال واغتصبها بأبشع الطرق

دفعها الفقر إلى الوقوف في «الموقف» لعرض خدماتها ومساعدة ربات البيوت في أشغال البيت. أم لثلاثة أطفال، وزوجة عاطل عن العمل. اضطرت إلى ذلك، من أجل توفير ما يسد رمق أطفالها الصغار، وتوفير ما يحتاجه الزوج. في أحد الأيام بينما كانت  تنتظر الزبون الذي ستساعده على ترتيب وتنظيف البيت، قصدها رجل في الأربعينات من عمره، على متن دراجة نارية، عارضا عليها العمل في بيت عائلة ثرية، تحتاج إلى المساعدة. ظنت المرأة أن باب الرزق انفتح أمامها، وأنها أخيرا، وبعد ساعات من الانتظار، ستستطيع توفير بعض النقود لإشباع عصافير بطون


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى