fbpx
حوادث

4 سنوات لجانحين بأوطاط الحاج

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية فاس، عصر الثلاثاء الماضي، مستخدما بشركة وبائعا متجولا، بسنتين حبسا نافذا لكل واحد منهما بتهم “السرقة الموصوفة بالليل والتعدد دون ظرف استعمال السلاح والضرب والجرح”، بعد أسبوعين من إدانة زميلهما بالمدة نفسها للتهم ذاتها، إثر متابعته في ملف جنائي منفصل.
وبرأت المحكمة المتهمين وعمرهما 21 سنة و22 ، معتقلين بسجن بوركايز، من جناية “تكوين عصابة إجرامية” بموجب الحكم الصادر بعد مناقشة ملفهما في ثالث جلسة بعد شهر ونصف من إدراجه أمامها بقرار من قاضي التحقيق بالمحكمة ذاتها، والاستماع إليهما ومواجهتهما بتصريحات الشهود الذين تخلفوا، ومرافعة دفاعهما. وأوقف المتهمان إثر الأبحاث التي فتحتها الضابطة القضائية للدرك بأوطاط الحاج ببولمان، إثر شكاية من أشخاص كانوا على متن سيارة في ساعة متأخرة من الليل، لما هاجماهم وشركاءهما أثناء نزولهم لشراء علبة سجائر وسلبوهم تحت التهديد بالسلاح الأبيض، هاتفا محمولا و3400 درهم.
ونفى المتهمان كما زميلهما المدان قبل أسبوعين، تكوينهم عصابة إجرامية أو مهاجمتهم ليلا الضحايا الذين كانوا في حالة سكر بين، مؤكدين أنهم تشابكوا مع شباب من الدوار نفسه بسبب حسابات بينهم. وتراجعوا عن اعترافاتهم بعدما أقروا تمهيديا بتفاصيل ذلك ورش أحدهم بالغاز المسيل للدموع لترهيبه.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى