مجتمع

احتجاج على وضعية النظافة بالجديدة

هددت 16 هيأة تمثل جمعيات المجتمع المدني واتحادات الملاك بمدينة الجديدة بتنفيذ وقفة احتجاجية للتنديد بوضعية النظافة وتدبير النفايات بالمدينة، موضحة أنها ستعلن عن مكانها وزمانها لاحقا ، اذا لم تتحسن خدمة النظافة في القريب العاجل .
وطالبت جمعيات المجتمع المدني واتحادات الملاك بمدينة الجديدة المجلس الحضري وشركة النظافة بتحمل مسؤولياتهما، والتعاطي الجدي مع مطالب السكان، والإسراع بتغطية النقص الحاصل في الحاويات في اقرب الآجال. وذكرت الجمعيات، في بيان لها، إلى أنه ورغم كل الوعود التي قدمها المسؤولون لضمان خدمة نظافة جيدة لمدينة الجديدة ورغم احتجاجات السكان والجمعيات، مازال الجديديون يلاحظون أن هناك قصورا كبيرا في ما يتعلق بهذا المجال، إذ يتضح أن المدينة لم تستفد بالشكل المطلوب من التدبير المفوض لقطاع النظافة، فمازالت أغلب الأحياء بالمدينة تعيش وسط فوضى عارمة، وتحولت أحياء المطار، والسلام، والنجد، والسعادة، والأحياء الشعبية القديمة إلى نقط سوداء. وتحولت بعض البنايات المهجورة، والفضاءات الفارغة، وجنبات الأسواق الشعبية، مثل سوق لالة زهرة والسعادة … إلى مواقع تتراكم فيها الأزبال والنفايات، ما يطرح تساؤلا حول أسباب هذه الوضعية المستمرة التي تسيئ إلى عاصمة دكالة وتشوه صورتها الخارجية.
ومما زاد من تأزم الوضعية النقص الحاصل في الحاويات، ما يجعل السكان يراكمون الازبال على جنبات الأزقة والطرقات والشوارع الرئيسية. كما أن روائح كريهة تنبعث بسبب التأخر في جمع النفايات، التي تظل مرمية في الفضاء العام لمدد طويلة، ما يجلب الكلاب الضالة وكل أنواع الحشرات التي تنتقل عند هبوب الريح إلى واجهات المنازل مترصدة الأبواب والنوافذ لتقتحم البيوت وتنشر القاذورات والجراثيم العالقة بها على أغذية السكان وممتلكاتها .

أحمد سكاب (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق