fbpx
حوادث

إيقاف نصاب الأنترنيت

وضعت الشرطة القضائية بولاية أمن البيضاء، حدا لعمليات النصب التي تعرض لها، عدد من المواطنين على شبكات البيع عبر الأنترنيت، بعد أن توصلت إلى تحديد إلى هوية المشتبه في تنفيذه المئات من عمليات النصب تلك، والذي كان يوهم ضحاياه ببيع سيارات وتجهيزات إلكترونية، ووصلت القيمة المالية التي جناها من عمليات النصب 300 مليون.
وبدأت عمليات النصب تلك بإعلانات ينشرها المشتبه فيه على شبكة الأنترنيت يعرض فيها سلعا للبيع، خاصة بعض الأجهزة الإلكترونية وسيارات، والتي تعتبر فرصة لا تعوض بالنسبة للزبون، بالنظر إلى الأثمنة التي يضعها عليها، وما أن يقع أحد في شباكه حتى يطلب منه أن يرسل إليه دفعة أولى عبارة عن عربون، فيختفي بعده المشتبه فيه، فيكتشف أنه تعرض للنصب.
واعتقل المشتبه فيه الذي يبلغ من العمر 45 سنة، الخميس الماضي، بعد أن كان موضوع 11 مذكرة بحث. وبعد التحقيق معه ظهرت مجموعة من المعطيات الصادمة عن عدد الذين وقعوا في شرك نصبه.
وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن المشبته فيه ” ينشر إعلانات احتيالية على شبكة الإنترنت، خاصة في مواقع التجارة الإلكترونية التي تتعلق بتفويت السيارات وبعض التجهيزات الرقمية، وذلك بهدف تعريض الضحايا للنصب، بعدما يرسلون تحويلات مالية لحسابه الشخصي، والتي بلغت قيمتها الإجمالية ثلاثة ملايين درهم”.
وأضاف البلاغ أن “عمليات التفتيش المنجزة بمنزله أسفرت عن حجز 12 حوالة مالية، تتضمن مبالغ مالية تتراوح ما بين 1000 درهم و3000، فضلا عن هاتف محمول وأربع شرائح هاتف، والتي أحيلت على مختبر تحليل الآثار الرقمية للتحقق من إمكانية احتوائها على أدلة أو إثباتات رقمية لها علاقة بمجريات البحث القضائي المنجز في هذه القضية”.

كريمة مصلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى