حوادث

تأجيل محاكمة مختطف قاصر

قررت الغرفة الجنائية الابتدائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة، الثلاثاء الماضي، تأخير البت في ملف جنائي يتابع فيه شخص، بعد مؤاخذته من أجل جناية اختطاف قاصر واحتجازها باستعمال العنف والاغتصاب الناتج عنه افتضاض، إلى الشهر المقبل، في انتظار إجراء الخبرة الصوتية من قبل المختبر الوطني.
وتقدمت الضحية بشكاية أمام المركز القضائي، أفادت فيها أن المتهم تحرش بها واعترض سبيلها واختطفها وأجبرها على مرافقته على متن دراجة نارية تحت طائلة التهديد بواسطة السلاح الأبيض، إلى منزل ابن عمه وأدخلها إليه بالقوة بالاستعانة بفتاة تجهل هويتها. وشرع في نزع ثيابها، ففقدت وعيها ولما استعادته، علمت أنه افتض بكارتها. وانتقلت عند جارة أختها ومكثت عندها يومين، قبل أن تعود إلى بيت أهلها. وتم إيقاف المتهم، الذي نفى المنسوب إليه أثناء الاستماع إليه. وتمت إحالته على النيابة العامة لدى محكمة الاستئناف بالجديدة، التي قررت عرضه على قاضي التحقيق لتعميق البحث معه، وتمسك بالإنكار وتوبع في حالة سراح. وأثناء سريان المحاكمة قررت المحكمة إخضاع منطوق القرص المدمج للخبرة العلمية، لكن المتهم لم يعد يحضر، فأنجزت الغرفة الجنائية المسطرة الغيابية في حقه، وقضت بمؤاخذته من أجل المنسوب إليه والحكم عليه ب6 سنوات سجنا.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق