حوادث

تفكيك شبكة للاتجار في المخدرات

حجزت المصلحة الجهوية للشرطة القضائية بالرشيدية، أول أمس (الخميس)، أزيد من نصف طن من مخدر الشيرا، واعتقال عنصرين من شبكة وطنية لتهريب المخدرات، بعد مداهمة منزل في عملية أمنية نوعية بمنطقة “احفيرة”، التي تبعد عن الرشيدية بـ200 كيلومتر.
وتأتي هذه العملية الأمنية بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، حول نشاط مشبوه لشبكة وطنية للاتجار في المخدرات، وتحويل منزل بمنطقة “احفيرة” إلى مخزن لكميات كبيرة منها، على أن تهرب إلى مدن مغربية في الجنوب، وهي المعلومات التي تفاعل معها مسؤولو الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بالرشيدية بشكل جدي وحققت نتائجها المرجوة.
وتنقلت عناصر الشرطة القضائية للرشيدية إلى منطقة “احفيرة” رغم بعدها بـ200 كيلومتر، وبعد تحديد المنزل المستهدف تمت مداهمته بشكل مفاجئ، ما أسفر عن اعتقال شاب يبلغ من العمر 28 سنة، تبين أنه عنصر فعال ضمن شبكة المخدرات، وخلال تفتيش المنزل تم حجز 20 رزمة من مخدر الشيرا، كانت ملفوفة بإحكام وتحمل شعار الشبكة الإجرامية.
وبعد وزن الشرطة للرزم المذكورة، تبين أنها تزن نصف طن، لتخضع المتهم لتحقيق أولي، أفاد فيه أنه كلف من قبل شخص بوضعها بالمنزل وحراستها إلى حين تهريبها إلى تجار مخدرات بالجملة بعدد من المدن المغربية. وكشف الموقوف عن هوية رئيسه في الشبكة ومكان وجوده، فانتقلت فرقة أمنية إلى منطقة “إخفنغير” المجاورة، ونجحت في نصب كمين للمتهم انتهى باعتقاله، وخلال تنقيطه تبين أنه مبحوث عنه وطنيا في قضايا الاتجار في المخدرات، بحكم أنه من زعماء الشبكة، التي ينتمي إليها، إذ سبق أن أشرف على عمليات تهريب كميات مهمة من المخدرات بالمنطقة.
وتم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، لتحديد باقي الامتدادات المحتملة لهذا النشاط الإجرامي، وكذا المتورطين المفترضين.

مصطفى لطفي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق