fbpx
حوادث

أمن المطار يتصدى لاختراقات ناقلي المخدرات

تجري الشرطة القضائية التابعة لولاية أمن البيضاء، أبحاثها مع متهم من جنسية هندية، تم إيقافه السبت الماضي، بمطار محمد الخامس، وهو يحمل أربعة كيلوغرامات و615 غراما من مخدر الشيرا.
وحسب مصادر “الصباح” فإن المتهم، ضبط مباشرة عند ولوجه البوابة الأولى، التي تنتصب فيها مصالح المراقبة الأمنية بواسطة جهاز السكانير، إذ أنه عندما وضع حقائبه فيها، اشتبه رجل الأمن المكلف بالمراقبة عبر الحاسوب في مواد مشبوهة في إحدى الحقائب الصغيرة التي أوفدها معه.
ونظرا للازدحام لم يبادر رجال الأمن إلى إيقاف المعني بالأمر إلا بعد أن حاول حمل حقيبته المشبوهة، ليتم إيقافه واقتياده إلى مصلحة الأمن التابعة للمنطقة الأمنية بمطار محمد الخامس.
وأوردت المصادر نفسها أن المتهم ويبلغ من العمر 32 سنة، كان متوجها على متن رحلة جوية إلى مسقط عاصمة عمان، جرت معه الأبحاث الأولية بأمن المطار، قبل نقله إلى ولاية الأمن، لتباشر معه التحقيق فرقة الشرطة القضائية المتخصصة في هذا النوع من القضايا، بعد إشعار النيابة العامة، التي أمرت بوضعه رهن الحراسة النظرية.
وكانت المخدرات، حسب المصادر نفسها، مجزأة إلى 43 قطعة ملفوفة بالبلاستيك، ومدسوسة في أمتعته بحقيبة ظهر، كان المتهم ينوي حملها معه داخل الطائرة، على اعتبار أن الحقائب الصغيرة ذات الحمولة التي تقل حمولتها عن عشرة كيلوغرامات مسموح بحملها على الطائرة.
وجرى إبلاغ إدارة الجمارك التي حررت مطالبها المدنية، بخصوص قضية التهريب المنسوبة إلى المتهم الهندي، الذي أحيل أول أمس (الاثنين) على المحكمة الزجرية عين السبع.
ولم تتوقف أبحاث الشرطة القضائية، حسب المصادر نفسها، عند تهمة حيازة المخدرات من قبل المتهم ومحاولة العبور بها عبر الحدود إلى عمان، بل تعدتها إلى البحث معه حول مصدرها والجهات التي اقتناها منها، وكل المعلومات المتعلقة بها، ناهيك عن أبحاث أخرى لتحديد باقي الظروف والملابسات المحيطة بالقضية، ورصد امتداداتها وارتباطاتها المحتملة على الصعيدي الوطني والدولي.

المصطفى صفر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى