fbpx
الرياضة

سلامي: ارتكبنا أخطاء غير مقبولة

مدرب الرجاء قال إن سيناريو المباراة كان مجنونا وفريقه حقق المستحيل

قال جمال سلامي، مدرب الرجاء الرياضي، إن لا أحد كان ينتظر العودة في النتيجة، بعد تلقي أربعة أهداف أمام الوداد في إياب الديربي العربي، وتحقيق التأهل إلى ربع نهاية كأس محمد السادس للأندية البطلة.
وأضاف سلامي في تصريح بعد المباراة، أن لاعبيه ارتكبوا أخطاء فادحة، لا يمكن ارتكابها في مثل هذه المباريات، وهو ما منح فرصة للاعبي الوداد بتسجيل أربعة أهداف.
ونوه سلامي بعزيمة لاعبيه، إذ عادوا في وقت قياسي لم يسبق له مثيل، وسجلوا ثلاثة أهداف منحتهم التأهل إلى ربع نهاية الكأس العربية، واصفا ما حدث بـ «السيناريو المجنون».
وتابع سلامي أنه يضع ثقته في المجموعة التي يتوفر عليها حاليا، للذهاب بعيدا في المنافسات التي يشارك فيها، مبرزا أن المباريات المقبلة ستكون أصعب، ويجب أن يلعب لاعبوه بالروح نفسها.
وبخصوص التغييرات التي قام بها في الشوط الثاني، قال سلامي إنه لم يملك خيارا سوى الدفع باللاعبين ذوي الصبغة الهجومية، من أجل محاولة قلب النتيجة، وهذا ما تأتى عندما سجل البديل حميد أحداد الهدف الثاني، فيما أزعج أنس جبرون دفاع الوداد وحصل على خطأ، أتى منه الهدف الرابع للفريق الأخضر، والذي أهل الرجاويين إلى ربع النهاية.
من جانبه، بدا زوران مانولوفيتش، مدرب الوداد، عاجزا عن وصف ما حدث في المباراة.
وأكد زوران “ليس لدي ما أقوله، ولا شرح لما جرى في 15 دقيقة الأخيرة، بعد أن كنا متقدمين في المباراة 4-1”.
ووجه مدرب الوداد خطابه للإعلاميين قائلا “أنتم أذكياء، وشاهدتم ما جرى، ولكم أن تفهموا ما جرى في ربع ساعة الأخير”.
وختم “الأهداف التي سجلها فريقي كانت من بناءات وبطريقة مدروسة، بينما تابعتم كيف سجل الرجاء أهدافه، ولكم أيضا التعليق على ما حصل”.
إعداد: نور الدين الكرف وتصوير (عبد الحق خليفة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى