fbpx
أخبار الصباح

أخبار الصباح

> احتجاج
يخوض طلبة المعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي إضرابات تجاوزت أربعة أسابيع، تنديدا بما اعتبروه تجاهلا لمطالبهم من قبل إدارة المؤسسة، متهمين مجلس المعهد برفض فتح حوار صريح معهم أثناء عقد اجتماع بالمؤسسة، أول أمس (الخميس). واشترطت إدارة المعهد التابع للمندوبية السامية للتخطيط، على الطلبة استئناف الدراسة لفتح باب الحوار في غياب مدير للمعهد، الذي لم يعين بعد علاوة على رسوب أزيد من 100 طالب خلال ثلاث سنوات، وطرد 22 آخرين.
(أ.أ)
> دواء
تفاجأ عدد من المصابين بالصرع بارتفاع سعر دواء مضاد للمرض، بست مرات في الصيدليات، بعد أن كانت العلبة الواحدة منه لا يتجاوز ثمنها 13 درهما. ويتعلق الأمر بدواء “غاردينال”، الذي تسوقه في المغرب مختبرات “سانوفي” الفرنسية، التي تطالب وزارة الصحة، منذ أكثر من عشر سنوات، برفع سعر الدواء في المغرب، بعد ارتفاع كلفة تصنيعه، مع العلم أن الدواء، ليس له جنيس، رغم الموافقة على تسجيله بعد انتهاء صلاحية براءة اختراعه.
(ن. ف)
> جنس
باشرت وزارة الداخلية بحثا إداريا للكشف عن حقيقة محتوى شريط فيديو، تم تداوله أول أمس (الخميس)، على مواقع التواصل الاجتماعي بعنوان “رجل أمن يمارس الجنس داخل سيارة القوات المساعدة”، يظهر فيه “مخزني” يستغل سيارة الخدمة لممارسة الجنس، ومغادرة إحدى النساء السيارة وهي تهم بارتداء ملابسها. ويهدف البحث إلى تحديد ظروف وملابسات تصوير الشريط المثير للجدل وتشخيص هوية الشخص الظاهر بالفيديو، في انتظار اتخاذ الإجراءات التأديبية والقانونية على ضوء ذلك.
(م. ب)
> انتخابات
طالب الفريق الحركي بمجلس النواب بالاستعداد القبلي والمبكر للانتخابات، من خلال مراجعة نمط الاقتراع الحالي وإعادة النظر في التقطيع الانتخابي ومراجعة اللوائح الانتخابية. وأكد الأمين ديدي، عضو الفريق، ضرورة ضمان مشاركة أفراد الجالية في المجالس المنتخبة.
(ب. ب)
> منحة
طالب جمال كريمي بنشقرون، برلماني التقدم والاشتراكية، بإعادة العمل بمنحة 120 ألف درهم التي أحدثها وزير سابق لدعم المنظمات الشبابية. وأكد بنشقرون أن المنحة المذكورة طبقت مرة واحدة وتوقفت، داعيا إلى إعادة تفعيلها لدعم ومساعدة المنظمات الشبابية على أداء مهامها التأطيرية على الوجه الأكمل في أوساط الشباب.
(ب. ب)
> وفاة
أودت حادثة سير خطيرة، وقعت الأربعاء الماضي، في الطريق بين سيدي قاسم وسيدي سليمان، بحياة رجلي أمن، أحدهما يعمل بجهاز “ديستي”. وخلف الحادث الناجم عن السرعة، حزنا عميقا في نفوس أسرة الأمن بإقليم سيدي قاسم، والعديد من سكان الإقليمين، الذين ينتظرون بفارغ الصبر أن تعجل حكومة العثماني بتثنية طريق “الموت”، التي أودت بحياة العديد من المواطنين.
(ع. ك)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق