fbpx
حوادث

“قصارة” بإعدادية بفاس

أوقفت المصالح الأمنية بالمنطقة الثالثة بعين قادوس بن دباب بفاس، 26 شخصا بينهم فتيات، يعاقرون الخمر ليلا في سمر ماجن داخل مؤسسة تعليمية إعدادية تقع بمخرج المدينة من جهة الطريق الرابطة بينها وبين قرية با محمد، قبل اقتيادهم لمخفر الشرطة للتحقيق معهم، وإحالتهم على النيابة العامة المختصة. وتوصل أمن المنطقة بمعلومات عن استغلال حارس الإعدادية الذي له سوابق وتولى المهمة نيابة عن والده المتوفى قبل شهور، فضاءها ليلا لاستقبال أشخاص غرباء واستهلاك المشروبات الكحولية، قبل أن تستنفر عناصرها ليلة الخميس الماضي، لمداهمتها بعد وضع خطة محكمة للحيلولة دون فرارهم. واقتحمت دورية أمنية مكونة من عدة أفراد، الثانوية الإعدادية، وباغتت المعنيين ومنهم فتيات، متلبسين بمعاقرة الخمر، فيما أحيطت العملية بسرية تامة، ولم ترد معلومات إضافية عن حصيلة هذا التدخل الذي يأتي بعد مدة قصيرة من اعتقال مروج خمور وحجز مؤثرات عقلية بين صفوف تلاميذ مؤسسة بغفساي.
وأوقف المتهم المتحدر من المنطقة الذي يتردد على مدن شمالية، بحي الزريقة قرب محطة سيارات الأجرة الكبيرة، متحوزا بكمية الأقراص المهلوسة و3 علب لصاق “سيلسيون” وكمية من “الماحيا”.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق