fbpx
حوادث

خمس سنوات لنصاب اعتقل بالمحكمة

أدانت المحكمة الابتدائية بإنزكان، المتهم (ب.ط)، بخمس سنوات حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 5000 درهم مع الصائر والإجبار في الأدنى. وتابعته المحكمة بتهم النصب عن طريق الاحتيال وادعاء لقب متعلق بمهنة نظمها القانون دون استفاء الشروط القانونية لتحمل ذلك. وجاءت محاكمة (ب-ط) ، إثر ضبطه متلبسا بممارسة النصب والاحتيال بمحكمة إنزكان، بانتحال صفة ينظمها القانون. وألقت عناصر الشرطة الموجودة بباحة المحكمة القبض على المدان أثناء النصب على أحد مرتفقي المحكمة، موهما إياه بأنه خبير قانوني. وجرى اعتقاله، حسب مصادر”الصباح” بعدما نصب على أحد المرتفقين، وغادر المحكمة ليغيب عن ضحيته مدة من الزمن، وبعد عودة النصاب وولوجه المحكمة، نشب بينه وبين الضحية شجار، أثار انتباه المسؤولين القضائيين.
وأصدرت النيابة العامة تعليماتها للتحري في ما يجري بالباحة، وتم إيقاف الشخصين، ليتبين أن أحدهما نصب على الثاني بانتحال صفة خبير قانوني. وأمرت النيابة العامة باعتقال النصاب رفقة الضحية ليتم الاستماع إليهما في محضر قانوني، ويتقرر اعتقال النصاب بتعليمات من وكيل الملك ومتابعته وإحالته على القضاء.

م . إ (أكادير)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق