fbpx
ملف عـــــــدالة

مسؤول أمني يعترف بتجاوزات المجالس التأديبية

رئيس تنسيقية رجال ونساء الأمن المعزولين يطالب بإحداث “هيأة إنصاف ومصالحة” لضحايا القرارات التعسفية
التأم عدد من رجال الأمن الوطني ضحايا العزل من الوظيفة، في سابقة من نوعها في المغرب، في إطار جمعوي مدني للمطالبة بحقوقهم العالقة لدى المديرية العامة للأمن الوطني بالرباط.
وبمجرد الإعلان عن هذا الإطار الجمعوي الجديد، تم استدعاء محمد كردودة، منسق الجمعية، وأحد ضحايا قرارات العزل، إلى البحث. وقبل ذلك كانت عناصر الاستعلامات العامة أنجزت تقريرا في الموضوع، رفع إلى المسؤولين المركزيين بالرباط.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى