fbpx
خاص

الصقيع والجفاف أنذرا بمشاكل الفلاحة

المغرب عرف اضطرابات مناخية أثارت خوف الفلاحين

عاش الموسم الفلاحي الماضي جملة من المشاكل كانت كفيلة ببث الخوف في الفلاحين والمهتمين بالقطاع الذين وقفوا عاجزين أمام موجة الصقيع التي شهدتها بعض مناطق المغرب، إضافة إلى قلة التساقطات.
وكان المناخ بصفة عامة، ينذر بأن مشاكل ستحل بالقطاع الفلاحي، وتهدد كمية المحاصيل، إلى درجة أن المهتمين بالقطاع الفلاحي، وقبل أن يحل فصل الربيع الماضي، اعتبروا الموسم كارثيا، مؤكدين أنه يعيش مظاهر الجفاف، ورغم ذلك كان أمل تساقطات مطرية كبيرا.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى