fbpx
الأولى

محاصرة إرهابيين بضيعة في مراكش

خلية من أربعة متهمين موالية لـ داعش خططت لتفجيرات

واصلت عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية، ظهر أمس (الثلاثاء)، عملياتها الأمنية، إثر تفكيك خلية إرهابية جديدة، اتخذت من منطقة الحوز قاعدة خلفية للإعداد لمخططاتها الدموية والتخريبية.
وعلمت “الصباح” أن أربعة موقوفين على الأقل أوقفوا إلى حدود أمس، بينما تجري الأبحاث لإلقاء القبض على باقي المتورطين، سيما أن أفراد الخلية، تدربوا وقاموا بتجارب لصنع متفجرات، بعد أن تزودوا بمواد كيماوية وأخرى تستعمل في تركيبة العبوات الناسفة، ما يفترض معه أن تكون هناك أياد ساعدتهم للحصول على تلك المواد أو سهلت لهم الحصول عليها لاستخدامها في أغراض إجرامية.

وتتراوح أعمار المتهمين، بين 25 سنة و40، أوقفوا جميعا في الساعات الأولى من صباح أمس (الثلاثاء)، بعد محاصرة ضيعة بمنطقة “أوريكا”، اتخذها المشتبه فيهم ملاذا آمنا للقيام بمختلف التجارب وإجراء تطبيقات ميدانية لإعداد الوصفات الخاصة بصنع المتفجرات، بعيدا عن أعين الدرك الملكي ورجال السلطة وكل من يمكنه الإرشاد أو التبليغ عنهم، إذ أحاط المتهمون أعمالهم التحضيرية بسرية كبيرة واتخذوا الاحتياطات الكفيلة بنجاح أهدافهم الإجرامية، خدمة لأجندة البغدادي، زعيم تنظيم الدولة في الشام والعراق.

وأكدت مصادر متطابقة أن زعيم الخلية وهو المتهم الأكبر سنا، غذى تابعين له بالفكر المتطرف وحرضهم بعد استقطابهم، على رموز الدولة والمؤسسات السياحية، ومختلف المنشآت التي تدخل ضمن خانة الأهداف الموحدة لمختلف الخلايا الإرهابية، لزعزعة الاستقرار وإثارة الرعب.
وأضافت المصادر نفسها أن الأبحاث الأولية تشير إلى أن زعيم الخلية الإرهابية، قام بتأطير تابعيه بعد استقطابهم، كما نسج علاقات مشبوهة مع عناصر تنشط بالخارج بهدف التخطيط والإعداد من أجل تنفيذ عمليات إرهابية خطيرة بالمملكة باستعمال عبوات ناسفة.

وأكد بلاغ للمكتب المركزي للأبحاث القضائية، صدر أمس (الثلاثاء)، تفكيك خلية الحوز المكونة من أربعة متشددين موالين لـ”داعش”، مشيرا في الآن نفسه إلى أن المعلومات الدقيقة التي وفرتها مديرية مراقبة التراب الوطني، مكنت من رصد ضيعة بجماعة أوريكا في ملكية عائلة أحد أعضاء هذه الخلية، والتي تم فيها حجز بقايا مواد كيميائية وسوائل مشبوهة ومعدات تم استعمالها لتحضير مواد متفجرة، والتي سيتم إخضاعها للخبرة من طرف المصالح المختصة، كما تم أيضا حجز أجهزة إلكترونية وأسلحة بيضاء ومنظار ومبالغ مالية وكذا دراجة نارية.

ويأتي تفكيك الخلية الإرهابية في إطار العمليات الأمنية المكثفة من أجل رصد العناصر المتشددة الحاملة لمشاريع إرهابية، وسيتم تقديم المشتبه فيهم أمام العدالة فور انتهاء البحث الذي يجري معهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

المصطفى صفر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى