fbpx
حوادث

‎”بسيج” يحبط تهريب 7 أطنان من المخدرات

‎الشحنة كانت موجهة عبر البحر والتحقيقات جارية للإطاحة برؤوس كبيرة

أحبط تنسيق بين المكتب المركزي للأبحاث القضائية “بسيج”، و”ديستي” التابعين للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح أمس (الثلاثاء) تهريب سبعة أطنان من مخدر الشيرا بعين السبع بالبيضاء، بعد تفكيك شبكة للاتجار في المخدرات.

وحسب مصادر “الصباح”، فإن العملية التي جاءت بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني “ديستي”، أفشلت الصفقة التي كانت متجهة للتهريب عبر المسالك البحرية لتسليمها لأصحابها خارج المغرب. وأوردت المصادر ذاتها، أنه تم إيقاف مدبر عملية التهريب، وستة أشخاص مشتبه فيهم، وحجز أطنان من المخدرات كانت محملة على متن شاحنة متوسطة الحجم لنقل البضائع، وذلك بشارع السفير ابن عائشة بالبيضاء.

وكشفت التحريات الأولية، وضع زعيم الشبكة خطة محكمة لضمان نجاح عملية التهريب، إذ تم شحن المخدرات على متن شاحنة متوسطة الحجم لنقل البضائع، وخبئت بعناية للتمويه على الأمن.
وأضافت مصادر متطابقة، أن الموقوفين يشتبه في علاقتهم بشبكة دولية لتهريب المخدرات، أسندت لهم مهمة نقل هذه الكمية الكبيرة من المخدرات من البيضاء في اتجاه تهريبها عبر البحر، لتسليمها لمهربين سيتولون إدخالها إلى إحدى الدول الأوربية، وهو ما تؤكده طريقة لف وتعليب رزم المخدرات لوقايتها من تسرب المياه.

ويعول على الأبحاث القضائية التي تجرى مع الموقوفين، تحت إشراف النيابة العامة لكشف ملابسات القضية وفك ألغاز عمليات الشبكة، وهو ما سيؤدي إلى الإطاحة بمهربين كبار تربطهم علاقات متشعبة بمدبر العملية.

وعلمت “الصباح”، أن النيابة العامة أصدرت تعليماتها لتعميق البحث مع المتهمين، من أجل كشف ملابسات القضية حتى تتمكن من الكشف عن جميع أنشطة هذه الشبكة وامتداداتها الإجرامية، لإيقاف باقي المتورطين، في ظل وجود مؤشرات على أن نفوذ الشبكة يمتد إلى خارج أرض الوطن. وتعود تفاصيل القضية، إلى توصل عناصر “بسيج” بمعلومات دقيقة من قبل مصالح المخابرات “ديستي”، تفيد أن هناك كمية من المخدرات سيتم تهريبها من البيضاء، من قبل تجار للمخدرات على متن شاحنة متوسطة لنقل البضائع.

وأمام خطورة هذه المعلومات، استنفرت المصالح الأمنية عناصرها، ورفعت درجة يقظتها لمحاصرة الشاحنة وإحباط عملية التهريب، إذ بعد عملية التتبع والمراقبة لكل المنافذ التي يمكن أن تتسلل منها الشاحنة المشتبه فيها، نجحت عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية “بسيج” ومختلف المصالح الأمنية من مخابرات وشرطة في محاصرة المتهمين وإيقافهم في حالة تلبس. وأصدر المكتب المركزي للأبحاث القضائية، بلاغا أكد فيه خبر حجز المخدرات، إذ أورد أن “بسيج” التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، نجح في إجهاض عملية تهريب المخدرات، وإيقاف المشتبه فيهم، كما تم حجز 7 أطنان من مخدر الشيرا وشاحنة وسيارتين نفعيتين.

وأوضح البلاغ ذاته، أن التدخل الأمني تم بناء على استثمار جيد لمعلومات دقيقة وفرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، وبعد مباشرة لعمليات التتبع والمراقبة، ما مكن المكتب، الاثنين الماضي وصباح أمس (الثلاثاء)، من إجهاض هذه العملية، التي مكنت أيضا من حجز مبلغ مالي يقدر بـ204 آلاف و630 درهما.

محمد بها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى