حوادث

مختصرات

كامروني يزور بطائق بنكية

أحال قاضي التحقيق بابتدائية الجديدة، أخيرا، كامرونيا في حالة اعتقال، على الغرفة الجنحية التلبسية بعد إنهاء التحقيق معه، إذ قرر متابعته بجنحة المس بنظم المعالجة الآلية للمعطيات وتزوير وثائق المعلوميات واستعمالها من أجل إلحاق ضرر بالغير والاشتراك في عصابة والاتفاق من أجل الاعداد لواحدة أو أكثر من الجرائم المتعلقة بنظم المعالجة الآلية للمعطيات والمشاركة في ذلك. وجاء إيقاف المتهم إثر اعترافات شابين يتحدران من خنيفرة تم إيقافهما في وقت سابق، كانا ضمن الشبكة التي يتزعمها الكامروني المتهم بالنصب باسم أحد مواقع الانترنيت المتخصصة في البيع والشراء.
وتوصلت المصالح الأمنية إلى أن الشبكة التي يتزعمها الكامروني متخصصة في النصب عن طريق تقنية”فيشينغ”، والتي مكنت أفرادها من النصب على مجموعة من الضحايا بعدما أصبحت لديهم خبرة واسعة في هذا المجال، بعدما تعرفا على زعيم الشبكة واشتغلا معه في القرصنة والنصب. وكشفت الأبحاث القضائية، أن أفراد الشبكة الاجرامية التي يتزعمها الافريقي قامت بقرصنة حسابات بنكية للعديد من الضحايا، نظرا للخبرة التي راكموها على مستوى المعلوميات، وخلال البحث الاعدادي اعترف الافريقي الموقوف ببعثه لحوالات مالية تضم مبالغ مالية متفاوتة لشركائه، معترفا أن الشابين اللذين كانا ضمن شبكته يعدان من مدمني الأنترنيت والقرصنة من خلال النصب على الضحايا.
أحمد سكاب (الجديدة)

غاز يقتل عجوزا بالشماعية

لفظ عجوز أنفاسه الأخيرة، بسبب تسرب غاز البوتان من سخان الماء في منزله الكائن بحي لحرش بالشماعية.
ووفق معطيات حصلت عليها “الصباح” فإن الضحية تعرض إلى الاختناق ليلا بعدما قام بالاستحمام، ويرجح نسيانه قارورة الغاز مفتوحة، وتم العثور عليه جثة هامدة في صبيحة اليوم الموالي، فيما نقلت زوجته إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي للا حسناء في وضعية حرجة جدا بسبب اختناقها بغاز البوتان. وأفادت المصادر أن الضحية، الذي يبلغ من العمر 79 سنة، يقطن في المنزل رفقة زوجته، فارق الحياة قبل أن تنتقل فرقة الوقاية المدنية إلى مكان الحادث، وتم إنقاذ الزوجة، التي تم الاحتفاظ بها في المستشفى إلى حين استقرار وضعيتها. وفور إشعارها بالحادث انتقلت السلطة المحلية رفقة فريق من الدرك الملكي إلى مكان وقوعه وقامت بالمتعين وتم رفع تقرير في الموضوع إلى المسؤولين، وأمرت النيابة العامة بنقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات بآسفي بهدف إخضاعها إلى التشريح الطبي لتحديد السبب الرئيسي للوفاة قبل تسليمها إلى أفراد العائلة لإنهاء مراسم الدفن.
حسن الرفيق (آسفي)

المسطرة الغيابية ضد سائق

أنجزت غرفة الجنايات لجرائم الأموال باستئنافية فاس، مساء الثلاثاء الماضي، المسطرة الغيابية في حق سائق استفاد بطريقة غير مشروعة من بقعة أرضية سلمها له رئيس سابق لجماعة عين الشكاك بصفرو يتابع معه في ملف جنائي في حالة سراح، بعد تخلفه رغم سابق الإعلام، دون الإدلاء بما يبرر ذلك.
وأمر قاضي الحكم بمباشرة تفعيل هذا الإجراء القانوني ومراسلة الإذاعة لبث إعلان بذلك، حتى تكتمل شروط محاكمته غيابيا، بعد غيابه رغم إعلامه في آخر جلسة حضرها قبل شهر، عكس الرئيس البرلماني السابق عن الحركة الشعبية الملتحق بالتجمع الوطني للأحرار، الذي حضر الجلسة المخصصة للمرافعة. ويتابع السائق لأجل “المشاركة في تبديد أموال عامة وفي التزوير في محرر رسمي واستعمالها محرر رسمي مزور” بعدما استغل شهادة إدارية فوتت بموجبها بقعة أرضية في ملكية الجماعة تمتد على 150 مترا مربعا، سلمها له الرئيس المتهم واستغلها لاستخراج رخصة بنائها بعدما ادعى ضياع تلك الأصلية. واستمعت هيأة الحكم برئاسة القضائي محمد لحية، إلى شهود والمتهمين المسرحين مقابل كفالة، في جلسة سابقة قبل تأخير البت في ملفهما للمرافعة، لكنها فوجئت بغيابه غير المبرر، ما عطل استكمال المناقشة في سادس جلسة منذ إدراجه أمامها قبل 8 أشهر، واضطرها إلى تأجيل البت فيه إلى 23 أبريل الجاري.
حميد الأبيض (فاس)

الحبس لمغتصب متزوجة

قضت غرفة الجنايات الابتدائية لدى محكمة الاستئناف بالجديدة، أخيرا بإدانة متهم والحكم عليه بسنتين حبسا، واحدة نافذة والثانية موقوفة التنفيذ، بعد مؤاخذته من أجل جناية الاحتجاز والاغتصاب بالعنف والسرقة الموصوفة.
وتقدمت الضحية وهي زوجة وأم لستة أبناء، بشكاية أمام ضابط الشرطة رئيس فرقة الأخلاق العامة بالمصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بالجديدة، أفادت فيها، أن المتهم التحق بمنزلها وأخبر ابنها الذي فتح له الباب، أن والدته تطلبها. وأضافت أنها تعرف والدته وتجالسها من حين لآخر بحكم رابطة الجوار. وبعد تناولها لوجبة الفطور، توجهت نحو منزلها، فوجدت الباب مفتوحا وولجته، فوجدت المتهم وحيدا، وفي الوقت الذي تراجعت فيه إلى الوراء من أجل مغادرة البيت، فوجئت به يحول دون ذلك، ويغلق الباب. وعبر لها عن إعجابه بها ورغبته في ممارسة الجنس عليها ودعاها إلى الفراش، فرفضت تلبية نزوته، وأمسك بها وشرع في تقبيلها، فدفعته، مما أجج شهوته وصفعها مرتين، فأصيبت برعاف وسقطت على الأرض، فاستغل الفرصة وجرها نحو غرفة النوم، وكبل يديها ورجليها ووضع ثوبا على فمها لمنعها من الصراخ.
وغادر البيت بضع دقائق وعاد، وأخرج هاتفا محمولا وشرع في تصويرها. ثم نزع سروالها وتبانها ومارس عليها الجنس بالعنف. وبعد الانتهاء من فعلته، واصل عملية تصويرها عارية، ثم أخلى سبيلها، فتوجهت نحو مقر الشرطة القضائية لوضع شكاية ضده. ولما عادت إلى منزلها، أخبرها ابنها أن المتهم التحق به وطلب منه هاتفها، بدعوى أنها تريد استعماله في اتصال هاتفي. وفي اليوم الموالي سلمه لها واحتفظ ببطاقة ذاكرته التي تحمل عددا من صورها الشخصية.
أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

المخدرات تطيح بأفراد أسرتين

أحالت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس، صباح الأربعاء الماضي، على النيابة العامة بابتدائية المدينة، 3 أفراد من الأسرة نفسها، بتهمة مسك المخدرات وتسهيل استعمالها على الغير، بعد ضبطهم متلبسين بحيازة ألف قرص من مخدر الإكستازي.
وأوقفت خمسينية وابنتها وزوجها، في فاتح أبريل الجاري، في سد قضائي بمدخل المدينة، على متن سيارة خفيفة مكتراة من شركة مختصة في كراء السيارات، بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني (ديستي).
ومكنت عملية تفتيش السيارة من حجز كمية الأقراص الطبية المخدرة، مخبأة بكيس بلاستيكي بحوزة الزوج، قبل اقتيادهم إلى ولاية الأمن للتحقيق معهم حول مصدر الكمية ووجهتها، كما شاب أربعيني أوقف للسبب نفسه صباح اليوم ذاته.
واعتقل المتهم من طرف المصلحة الأمنية نفسها، في نقطة للمراقبة الطرقية بمدخل فاس على متن حافلة للنقل الطرقي قادمة من مدينة طنجة، إذ كان مرفوقا بعائلته خاصة زوجته وأبناءه القاصرين، إذ حجزت لديه 1490 قرصا مهلوسا من النوع نفسه.
ووضع المتهم دون باقي أفراد عائلته الذين لم يثبت علمهم بحيازته كمية المؤثرات العقلية، رهن الحراسة النظرية لفائدة البحث قبل إحالته على النيابة العامة بابتدائية فاس، وإيداعه سجن بوركايز في انتظار الشروع في محاكمته لأجل مسك المخدرات وتهريبها.
ح . أ (فاس)

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق