fbpx
حوادث

التحقيق مع طبيب أسنان تسبب في وفاة

فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن فاس، تحقيقا مع طبيب جراح للأسنان، للاشتباه في تسببه في خطأ طبي أدى لوفاة عشريني يدير مطعما سوريا بقطر.

واستمعت في محضر رسمي إليه وإلى أفراد من عائلة الضحية بينهم عمته التي رافقته إلى عيادة لطب الأسنان بشارع محمد السادس بمقاطعة زواغة.

وأمر الوكيل العام بإجراء تحقيق في أسباب الوفاة وتشريح جثة الهالك الذي كان في زيارة لعائلته بفاس قبل أن يتوجه للعيادة لإجراء عملية لتقويم اعوجاج بعض أسنانه، إلا أنه خرج منها مغمى عليه بعد مناولته كمية من البنج، يرجح أن تكون سبب مضاعفات صحية خطيرة أصيب بها قبل أسبوع من وفاته.

وأوضحت عمة الضحية أن زيارتها وابن أخيها لعيادة الطبيب كان للاستشارة والاتفاق على ثمن العملية وضرب موعد لذلك، إلا أنه شرع في عمله دون القيام بالتحاليل الطبية اللازمة، قبل أن يحقنه بحقنة بنج.

ولم تمر إلا 25 دقيقة حتى تفاجأت بحركة غير عادية من الضحية، كما لو أنه أصيب بصعقة كهربائية في رأسه.

وأكدت أنه أغمي عليه بعد مدة قصيرة، فيما تأخرت سيارة الإسعاف في الحضور، ما ضاعف حالته قبل نقله إلى مصحة ووضعه تحت العناية الطبية، وإجراء عملية جراحية على رأسه مقابل 34 ألف درهم، بمبرر قرب انفجار شرايين يمين مخه بداعي تسلل الأوكسجين إليها، لكنها لم تنجح في إنقاذ حياته.

حميد الأبيض (فاس)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى