حوادث

تفاصيل سقوط “ولد المروبل” بسيدي يحيى

تورط في سرقة أربع سيارات وثماني دراجات و3 فيلات واختطاف فتاتين

أحالت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي بسيدي يحيى زعير ضواحي تمارة، على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالرباط، الأربعاء الماضي، زعيم عصابة يلقب ب”ولد المروبل”، رفقة شريكيه، في قضايا خطيرة تتعلق بالسطو على أربع سيارات وثماني دراجات وثلاث فيلات واختطاف فتاتين بعين عودة ومرس الخير.

وأوضح مصدر “الصباح” أن المتهم نصبت له عناصر المركز الترابي كمينا حوالي الساعة الخامسة صباحا، بعدما علمت بأنه عاد إلى منزل أسرته بغرض النوم، فنجحت في الإيقاع به ونقله إلى مقر المركز، وبعدها تبين أنه غادر المؤسسة السجنية حديثا بعد قضائه ثلاث سنوات، وسقط اثنان من شركائه الثلاثاء الماضي.

وأقر الموقوف بسطوه على سيارات ورمي واحدة منها بالهرهورة والثانية في الطريق السيار الرابط بين الرباط والبيضاء، والثالثة بمنطقة مشروع النور بجماعة مرس الخير، كما صرح أثناء مواجهته بشريكيه ببيع سيارة رابعة بمراكش، وحصل على تسبيق مالي قدره 5000 درهم، وانتقلت عناصر الضابطة القضائية لجلبها وأضاف أنهم كانوا يستعملون مفاتيح مزورة في تشغيل العربات المسروقة، والفرار بها نحو وجهات بعيدة، حتى لا يثيروا الانتباه، كما صرح بالسطو رفقة شركائه على ثماني دراجات بسيدي يحيى زعير وعين عودة والمرس وتامسنا.

وأظهرت الأبحاث التمهيدية تورط المتهم الرئيس في اختطاف فتاتين، وووجه بتصريحات الشاكيتين، كما اعترف بسرقة محتويات ثلاث فيلات بسيدي يحيى والاستيلاء على قفاطين وأغراض ثمينة من داخلها، إضافة إلى الاستيلاء على محتويات فيلات في طور البناء. كما أظهر البحث معه سرقته معدات قاعة حفلات بالصخيرات رفقة شريكيه.

وواجهت الضابطة القضائية المتورط بالضحايا الذين تعرفوا عليه بسهولة رفقة شريكيه، كما شرعت مراكز ترابية أخرى في التحقيق معه، بعدما سجلت شكايات ضده من قبل ضحايا بالنفوذ الترابي التابع لهم.

وأحيل الموقوفون على قاضي التحقيق صباح الأربعاء الماضي قصد استنطاقهم في تهم تتعلق بتكوين عصابة إجرامية والسرقة الموصوفة وسرقة السيارات باستعمال مفاتيح مزورة وتعدد السرقات والاختطاف والاحتجاز والضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض، فقرر وضعهم رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بالعرجات1، في انتظار استنطاقهم في التهم المنسوبة إليهم.

وحضر أغلب الضحايا إلى مقر محكمة الاستئناف لمواجهتهم بالموقوف أثناء مرحلة الاستنطاق والتحقيق الأولي.

ومازالت الأبحاث متواصلة في الموضوع من قبل المركز الترابي للدرك الملكي بسيدي يحيى زعير ومراكز ترابية أخرى تابعة لسرية الدرك الملكي بعين عودة والصخيرات.

عبدالحليم لعريبي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق