الرياضة

الرجاء يسعى للتصالح

الغيابات والغربة لم تعد تشفع لغاريدو ومفاوضات للاحتفاظ بالورفلي
يحاول الإسباني كارلوس غاريدو، مدرب الرجاء الرياضي، العودة إلى سكة الانتصارات أمام الجيش الملكي، بالملعب الكبير لمراكش، اليوم (الأربعاء)، لحساب مؤجل الجولة الرابعة.
ورغم الغيابات التي يعانيها الرجاء، وضغط المباريات، إلا أنه سيحاول استعادة نغمة الفوز في البطولة، التي غابت عنه منذ ثلاث مواجهات.
ولن يكون بإمكان غاريدو الاعتماد على خدمات سند الورفلي وبدر بانون وزكرياء حدراف وأنس الزنيتي، لأسباب مختلفة، في حين يستعيد الفريق خدمات مهاجمه سفيان رحيمي، الذي غاب عن مواجهة نهضة بركان.
ويخوض الرجاء مباراة اليوم، في ظل الانتقادات التي وجهها الجمهور للاعبين والطاقم التقني، حول النتائج الأخيرة في البطولة، والتي أبعدت الفريق عن ثلاثي المقدمة.
ورغم عاملي الغيابات واللعب خارج الميدان، إلا أن الرجاء بات مطالبا بتحقيق الفوز في البطولة، للالتحاق بطابور المقدمة، لأن جماهيره تطالب بالفوز بالبطولة، أو احتلال المركز الثاني للمشاركة في عصبة الأبطال الإفريقية.
من ناحية ثانية، علمت “الصباح” أن فتحي جمال، المدير الرياضي للرجاء، دخل في مفاوضات مباشرة مع أهلي طرابلس، من أجل تحويل عقد المدافع الليبي سند الورفلي، من إعارة إلى نهائي.
ويسارع الرجاء الزمن من أجل الاحتفاظ بالمدافع الليبي بشكل نهائي، بعد الوجه اللافت الذي ظهر به.
وحامت الشكوك حول الكيفية التي تم بها التعاقد مع الورفلي، إذ تصر جهات داخل الفريق البيضاوي على رفض المكتب المسير الحالي التعاقد معه بصفة نهائية، مفضلة صيغة الإعارة لأسباب مجهولة.
وانضم الورفلي إلى الرجاء في بداية الموسم الجاري، قاما إليه من أهلي طرابلس على سبيل الإعارة إلى غاية نهاية الموسم الحالي.
نور الدين الكرف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق