وطنية

“قانون الغاب” يخرج الصيادلة للاحتجاج

ينظم الصيادلة، في 29 يناير الجاري، وقفة أمام مقر الأمانة العامة للحكومة بالرباط، احتجاجا على ما أسموه “الفوضى والأوضاع المؤسفة وغير السليمة” التي يعيشها القطاع، حسب ما جاء في بلاغ تم تعميمه على وسائل الإعلام.

وتأتي الوقفة، التي دعت إليها الفدرالية الوطنية لنقابات الصيادلة، من أجل “التعبير عن الغضب ولفت الانتباه إلى حجم الضرر الذي يطول الصيادلة، الذين لم يعد بإمكانهم الصمت أمام ما يقع من فوضى واختلالات، تتفاقم حدتها وتتسع هوتها يوما بعد يوم، نتيجة عدم احترام مواقيت العمل القانونية وضرب أخلاقيات المهنة وتبخيس التشريعات التي تؤطر وتنظم هذا القطاع”، يقول البلاغ.

كما يهدف الصيادلة، من خلال هذه الوقفة التي ستكون في الحادية عشرة صباحا، إلى إسماع صوتهم وإيصاله إلى جميع الجهات المعنية بتنظيم هذا القطاع، ومن بينها الأمانة العامة للحكومة التي “تتعامل مع الفوضى التي يتخبط فيها بنوع من اللامبالاة”، إضافة إلى التنديد بالصمت واللامبالاة التي تتعامل بهما السلطات المختصة مع مطالب المهنيين، وهو ما اعتبروه “تزكية وشرعنة لما يقع من ممارسات واختلالات”، محملين مسؤولية “قانون الغاب” المسيطر على القطاع، للأمانة العامة للحكومة والسلطات الوصية التي تتقاذف المسؤولية فيما بينها في ظل تداخل صلاحياتها.

وأكدت الفدرالية أهمية الخطوة الاحتجاجية التي قررت خوضها، معلنة أنها ستكون “خطوة أولى في مسار احتجاجي طويل، سيعرف العديد من الأشكال الاحتجاجية السليمة والقانونية، من أجل تحقيق السلم اليومي للمهنة، وضمان احترام القانون الذي يؤطرها وينظمها”. ولن تقتصر الوقفة الاحتجاجية على صيادلة البيضاء، بل من المنتظر أن يشارك فيها عدد من الصيادلة من مختلف الجهات والمناطق.

ن. ف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق