fbpx
الصباح الفني

شريف… العندليب المغربي

عبده شريف
رغم أن عبد الحليم حافظ شكل صوته وأداء واختياراته الغنائية، مدرسة فنية قائمة الذات نهل منه الكثيرون وسار بعده على المنوال نفسه عشرات المطربين اختلفت درجات تأثرهم به من حيث الأداء وطريقة الوقوف على الخشبة، إلا أن المطرب الشاب عبده شريف ظل أشهر الأسماء الغنائية التي تأثرت بعبد الحليم لدرجة أنه لم يستطع بعد مرور أزيد من عشرين سنة على ظهوره في الساحة الفنية أن يتخلص من تأثيره أو يجعل الناس يصدقون أن له شخصية فنية مستقلة عن العندليب الأسمر.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى