fbpx
الرياضة

الرجاء يدخل الميركاتو بقوة

حسم صفقتي نغاه ونناح من الدفاع الجديدي وغاريدو يفتح باب الرحيل

دخل الرجاء الرياضي الميركاتو الشتوي بقوة، بحسم صفقتي فابريس نغاه، المدافع الأيسر للدفاع الجديدي، وأيوب نناح، مهاجم الفريق نفسه، مساء أول أمس (السبت).

وقالت مصادر مطلعة إن الفريقين توصلا إلى اتفاق نهائي لانتقال نغاه ونناح إلى الرجاء، بعد مفاوضات قادها فتحي جمال، المدير الرياضي للفريق الأخضر، والذي يريد استغلال تأزم العلاقة بين اللاعبين وناديهما الدفاع الجديدي.

ولم تكشف المصادر عن التفاصيل المالية للصفقة.

ودخل فابريس نغاه في خلافات مع مسؤولي الدفاع الجديدي منذ بداية الموسم الجاري، بعدما رفضوا عرضا أجنبيا توصل به مقابل نصف مليار سنتيم.

وأعجب هوبير فيلود، المدرب الجديد للدفاع الجديدي، بمؤهلات فابريس نغاه، وحاول الاعتماد عليه، لكنه أعطى إشارات بأنه لا يريد الاستمرار مع الفريق.

وكان نغاه من أبرز لاعبي الدفاع الأيسر في البطولة الوطنية الموسم الماضي، ويتوفر على مؤهلات هجومية كبيرة، إلا أن رفض مسؤولي الدفاع الجديدي تسريحه، رغم جدية العرض الذي توصل به، إضافة إلى تأخرهم في صرف مستحقاته المالية، جعلا العلاقة تتوتر بين الطرفين، ليضطروا إلى تمديد عقد المدافع الأيسر سعد لكرو، وتحسين شروطه، سيما أنه كان المطلوب الأول بالرجاء وفرق أخرى.

أما أيوب نناح، فتألق بشكل لافت مع الدفاع الجديدي طيلة المواسم الثلاثة الماضية، ولعب للمنتخب المحلي في أكثر من مناسبة، رغم تغيير مركزه والمصاعب التي عاناها بالفريق، خصوصا في ما يتعلق بالجانب المالي.

وغير نناح مركزه في الموسمين الماضيين، بعد تألق حميد أحداد ووليد أزارو، من مهاجم أوسط إلى وسط ميدان هجومي، وهو المركز الذي تألق فيه، وجعله يخطف أنظار جمال سلامي، مدرب المنتخب المحلي.

على صعيد آخر، فتح خوان كارلوس غاريدو، مدرب الرجاء، باب الرحيل عن الفريق بعد انتهاء عقده نهاية الموسم الجاري.

وقال غاريدو في حوار مع وكالة «إيفي» الإسبانية إن مرحلته بالمغرب بلغت نهايتها.

وعن وجهته المقبلة، ألمح غاريدو إلى أنها قد تكون الولايات المتحدة، أو اليابان، أو بلجيكا، مضيفا أن المهم بالنسبة إليه هو أن يكون في المكان المرغوب فيه”.

ووصف غاريدو تجربته مع الرجاء، التي دامت 18 شهرا بالإيجابية، قائلا” الفوز بلقب أمر صعب. في الموسم الماضي فزت بكأس العرش، وهذا الموسم بكأس الكنفدرالية الإفريقية”.

وتابع «هنا يطلبون منك الفوز بكل شيء، لكن ذلك غير ممكن، نحن نشارك في أربع مسابقات، ومطلوب منا أن نفوز بها جميعا، لكن إذا فزنا بواحدة سيكون إنجازا”.

والتحق خوان كارلوس غاريدو بالرجاء في عهد الرئيس السابق سعيد حسبان، وفاز مع الفريق بكأس العرش الموسم الماضي، ونافس بقوة على البطولة رغم الظروف الصعبة التي عاناها الفريق، قبل أن يجدد عقده، ويقوده للتتويج بكأس الكنفدرالية هذا الموسم.

عبد الإله المتقي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى