fbpx
حوادث

“تلاعبات” مالية بالوكالة الحضرية لبرشيد

تحويلات خارج الآجال القانونية لمستحقات إنجاز ملفات عقارية والخزينة الجهوية تنبه

أثار تحويل مبلغ مالي ضخم إلى الخزينة الجهوية بسطات لحساب الوكالة الحضرية ببرشيد وابن سليمان شبهات تلاعب في المال العام وتحريف استعمال مبالغ مودعة لأغراض غير واضحة.

وحصلت “الصباح” على نسخة من وصل إيداع مبلغ 1.299.343.92 درهما، أي ما يقارب 130 مليون سنتيم نقدا في حساب الوكالة الحضرية (المرجع 00100039203226)، وهي حصيلة مجموع عمليات إدارية وتقنية ومالية لأزيد من 6 أشهر على الأقل، علما أن النصوص القانونية تنص على إيداع المبالغ في ظرف 48 ساعة على أبعد تقدير.

وتزامن “ظهور” هذا المبلغ الضخم وإيداعه الخزينة الجهوية نقدا، مع تاريخ صدور حكم قضائي في حق موظف بوكالة الحضرية لآسفي، أدانته غرفة الجنايات الابتدائية لجرائم الأموال بمحكمة الاستئناف بمراكش، بالحبس النافذ لمدة سنة مع تعويض قيمته 300 ألف درهم والغرامة، وذلك على خلفية قضية تتعلق باختلاس أموال عامة وتزوير وثائق رسمية.

وضبط الموظف يستعمل نسخا من وصولات الأداء نفسها في أكثر من عملية إدارية، حتى وصلت الملفات المشبوهة إلى 170 ملفا، ما انتبهت إليه الخزينة الإقليمية وكان موضوع افتحاص داخلي.
وقال مصدر ببرشيد إنه مباشرة بعد تفجر “فضيحة” آسفي، سارعت جهات بالوكالة إلى إيداع المبلغ الضخم، بعد اختفائه لمدة طويلة، دون أن يعرف مكان وجوده والطريقة التي كان مودعا بها، والقسم المسؤول عن ذلك.

وأوضح المصدر نفسه أن موظفين بالخزينة الجهوية فوجئوا بوصول هذا المبلغ الضخم وإيداعه من قبل مستخدم في الوكالة الحضرية، ونبهوا إلى عدم قانونية هذا الإجراء، إذ تلزم المساطر إدارات هذه المؤسسات بشفافية أكبر في التعامل مع مستحقات إنجاز الخدمات والملفات.

وعادة يتكلف موظف أو موظفان في الوكالة بإنجاز الخدمات المؤدى عنها وتنحصر المهمة، تبعا للمسطرة المعمول بها، داخليا في تسلم بطاقة تقنية تخص حساب المساحة المعنية بالأداء من مديرية التدبير الحضري بواسطة سجل للتداول، وبعد ذلك تحرير ورقة الدفع المباشر في حساب الوكالة الحضرية لدى الخزينة الإقليمية أو الجهوية الأقرب، فيسلمها للمرتفق الذي يقوم بإيداع مستحقات الوكالة الحضرية في حسابها المفتوح لدى الخزينة المذكورة ويتسلم وصلا بالإيداع، بعد ذلك يعيد المرتفق هذا الوصل إلى الموظف المعني فيقوم بوضع تأشيرة بطابع يحمل مؤدى ورقم الوصل وتاريخ الأداء.

وبعد هذه الإجراءات المسطرية، يعيد التصاميم المؤشر عليها بعبارة مؤدى ورقم وصل الخزينة الإقليمية إلى مديرية التدبير الحضري، عبر سجل خاص للتداول يحمله توقيعه على إنجازه المهمة المسندة إليه وفق المسطرة المعدة سلفا.

ومن شأن هذه “التقاعس” أن يشوش على عمل الوكالة الحضرية ببرشيد وابن سليمان التي سجلت، خلال السنة الماضية، حصيلة مهمة في إطار الارتقاء بمستوى الخدمات ومواكبة الدينامية العمرانية وتحقيق التنمية المستدامة، كما عملت على تغطية 92 في المائة من المجال الترابي بوثائق التعمير، والتغطية الشاملة لمراكز النفوذ الجغرافي للوكالة الحضرية بالصور الجوية والتصاميم الفوتوغرافية على مساحة تتعدى 15750 هكتارا، فضلا عن إعطاء مدير الوكالة أهمية كبرى للانخراط في برنامج رقمنة وعقلنة التدبير الإداري والمالي.

يوسف الساكت

تعليق واحد

  1. يجب على القضاء التحقيق في هذه المهزلة التي تعطي صورة ضبابية شاملة على موظفو هذه الوكالة التي تعرف ارتباكات بين موظفيها في الأشهر الأخيرة نتيجة تسييرها بلا مدير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى