fbpx
اذاعة وتلفزيون

“فيلم الطالب” يحتفي بالنجوم

تكريم الجندي وباي والممثلة المصرية عزة الحسيني

تتواصل اليوم (الجمعة) بالبيضاء فعاليات الدورة العاشرة للمهرجان الدولي لفيلم الطالب، الذي يحتفي بالعديد من الفنانين والفاعلين في المجال السينمائي المغربي والأجنبي.
المهرجان الذي انطلق مساء الثلاثاء الماضي، خصص دورته للاحتفاء بذاكرة الفنان المغربي الراحل حسن الجندي، وكرم الممثل المغربي سعيد باي، والممثلة المصرية عزة الحسيني.
وفي سياق متصل عبر المؤلف المسرحي أنور الجندي في كلمة بالمناسبة عن ابتهاجه الكبير بهذا الاحتفاء الذي حظي به والده في افتتاح هذه التظاهرة الفنية، مضيفا أن هذا التكريم يعد التفاتة جميلة ونادرة.
وتابع الجندي أن إحياء ذاكرة الفنان الراحل حسن الجندي شكلت اعترافا جميلا من قبل الشباب السينمائي المغربي.
من جهته، عبر الفنان باي عن سعادته الغامرة بهذا التكريم، معتبرا أن هذا الاحتفاء من قبل طلبة هذا المهرجان الذي يضم مخرجين وكتاب السيناريو من الجيل الجديد، شرف كبير له، معبرا عن أمله في أن يتمكن هؤلاء الطلبة من تحقيق تطلعاتهم وآمالهم .
وتم خلال اليوم الأول من هذه التظاهرة، التي تنظمها جمعية المهرجان الدولي لفيلم الطالب بتنسيق مع جمعية “فنون ومهن”، تقديم فيلم “سيناريو” للمخرج رشيد زكي، وإنتاج إدريس الروخ وبطولة سعيد باي، والذي يحكي قصة كاتب سيناريو يتعرض للضغط من قبل المنتج الذي يطلب منه إنجازه خلال يومين.
وعرفت التظاهرة السينمائية عرض أشرطة من إعداد وإنجاز طلبة من داخل المغرب وخارجه، وكذلك تنظيم أنشطة موازية يحتضنها كل من معهد (إي اش بي) للفن والاعلام، والمدرسة العليا للفنون الجميلة بالدار البيضاء وسينما “أ بي سي” ودار الشباب الحي الحسني.
كما تم عرض الأشرطة الروائية المتبارية، وعرض أفلام خارج التباري لفائدة تلاميذ المؤسسات التعليمية بتعاون مع الجمعية الوطنية للتربية الثقافية (فرع نجمة)، وتنظيم مائدة مستديرة حول “عوالم الصورة الرقمية” بمشاركة مجموعة من الفنانين وضيوف المهرجان، من تأطير الناقد السينمائي والمدير الفني للمهرجان حسن نرايس.
وتتشكل لجنة تحكيم الأفلام الروائية المتبارية، التي يرأسها المخرج إدريس الروخ، من عميد المعهد العالي للسينما محسن متوني والكاتب والسيناريست المغربي سعيد منتسب. فيما يترأس لجنة الأفلام الوثائقية المتبارية المخرج المغربي ربيع الجوهري والتي تضم في عضويتها المخرج السينغالي بابكار غنين والسيناريست محمد نجدي.
فيما ترأس لجنة أفلام التحريك المتبارية رئيسة قسم “الرسوم المتحركة” بالمعهد العالي للسينما بالقاهرة ليلى عبد العزيز فخري، والمتكونة من الفنان الفرنسي استفان بروتو وعلي امتوني المخرج المغربي في مجال الرسوم المتحركة.
عزيز المجدوب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى