fbpx
حوادث

منحرفون حرروا معتقلا من قبضة الشرطة

أحالت فرقة الشرطة القضائية بسلا، على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بالمدينة، الثلاثاء الماضي، موقوفا تورط في تحرير معتقل من قبضة دراجين، نهاية الأسبوع الماضي، بحي سيدي موسى، والاستيلاء على دراجة نارية، وهرب شريكه وبحوزته مفاتيحها، بعد سقوطه على الأرض، ما تسبب في حالة استنفار أمني، وحضرت تعزيزات أمنية متأخرة إلى مسرح الحادث، دون أن تعتقل جميع المتورطين الذين فاق عددهم 11 شخصا.

وكان شرطيان دراجان يقومان بجولة روتينية على الطريق الساحلي لسلا، فضبطا لصا في حالة تلبس بارتكاب جنحة السرقة تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض. وبعدما أوقفاه وانتظرا حضور دورية تابعة للوحدة المتنقلة لسيارات النجدة، فوجئا بالهجوم عليهما، من قبل أفراد من عائلة الموقوف وجيرانه ومنحرفين الذين حرروه من قبضتهما. وأثناء انشغال رجلي الأمن بتصفيد اللص، استولى جانحان على دراجتهماوقام منحرف بتشغيل محركها ثم سقط علىالأرض أثناء قيادتها، لكنه تمكن من الفرار بعد أن استولى على المفاتيح، كما لاذ الموقوف المتهم بالسرقةبالفرار.

وأوضح مصدر مطلع على سير الملف أن الدراجين طلبا تعزيزات أمنية حضرت إلى مسرح الجريمة، وبعدها مشطت المنطقة بحثا عن المتورطين في تحرير المعتقل والاستيلاء على مفاتيح الدراجة النارية، لكن دون جدوى، وتكلفت فرقة الشرطة القضائية بالبحث في الموضوع بمؤازرة مع عناصر دائرة أمنية، وتعرفت على هوية بعض المتهمين الذين لاذوا بالفرار نحو وجهات مجهولة، فور علمهم بحضور تعزيزات أمنية.

واستنادا إلى المصدر نفسه حررت مصالح الأمن، تقارير في الموضوع حول واقعة تحرير معتقل سقط في حالة تلبس بالسرقة في واضحة النهار، وتدخل عدد من أفراد عائلته وجيرانه، والاستيلاء على الدراجة النارية، وأرسلت إلى والي أمن الرباط، وكذا إلى مصالح مركزية بالمديرية العامة للأمن الوطني. وتفادت عناصر الشرطة إطلاق النار من سلاحها الوظيفي خوفا من وقوع إصابات في صفوف فضوليين وسكان مسرح الجريمة الذين تجمهروا أثناء تحرير المنحرفين الموقوف.

وتأتي العملية الجديدة على بعد أسابيع من فرار مصفد من قبضة عناصر الدراجين بدوار جبالة بقرية أولاد موسى، بعدما حاصر أفراد من عائلته عنصرين من الصقور، ما سهل تحرير الموقوف الذي أطلق ساقيه للريح نحو غابة بمحيط المنطقة.

عبدالحليم لعريبي

تعليق واحد

  1. La faute des parents qu’ils n’ont pas donné une bonne éducation a leurs enfants et des fois meme les parents ils sont mal éduqué c’est ça le probléme qu’il faut regarder si vous ne voulez pas voir de plus en plus des voyous qu’ils faut etre trés ferme avec eux

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى