الرياضة

هل يلجأ الوداد والأهلي إلى مباراة فاصلة؟

تذاكر المباراة صالحة في مواجهة صانداونز وجبور يعود
وضع الوداد وأهلي طرابلس الليبي الاتحاد العربي في موقف حرج، بعدما رفض الأول تأجيل المباراة للمرة الثانية، بعدما كانت مقررة أول أمس (السبت)، فيما اعتبر الثاني وصوله متأخرا للبيضاء بسبب مشكل التأشيرة، مبررا لتأجيل المباراة مجددا إلى أمس (الأحد).
وحاول بعض أعضاء الاتحاد العربي الذين حضروا اجتماعا ماراثونيا بين مسؤولي الفريقين أول أمس (السبت) بالبيضاء، إيجاد حل توافقي بين الطرفين، لكنهما ظلا متشبثين برأيهما لتتأجل المباراة إلى موعد لاحق لم يحدد بعد، ويحال الملف على لجنة الانضباط التابعة للاتحاد العربي.
وأكدت مصادر مطلعة أن أعضاء من الاتحاد العربي ساندوا الأطروحة الليبية بتأجيل المباراة إلى أمس (الأحد)، بسبب وصول البعثة متأخرة إلى مطار البيضاء، لكن الوداد، وأمام التزاماته الإفريقية والمحلية، رفض الأمر، واعتبر تأجيل المباراة للمرة الأولى من الجمعة الماضي إلى أول أمس (السبت) كافيا.
وأمام هذا الوضع، وجد الاتحاد العربي نفسه أمام خيارات عديدة، أهمها إقامة مباراة فاصلة في دولة محايدة، لتفادي إقصائهما، أو الدخول في جدال قانوني مع إحداهما، بما أن كل فريق يملك ما يعتبره «دليلا» على صحة موقفه، إذ قدم الليبيون وثائق قالوا إنها حقيقة طلبهم للتأشيرة قبل أسابيع من تاريخ إجراء المباراة، لكنهم لم يحصلوا عليها لأسباب إدارية، فيما يتوفر الوداد على حق رفض تأجيل المباراة التي يستضيفها على أرضه، بناء على قوانين الجهاز العربي.
وتحدثت بعض المصادر المتطابقة ل»الصباح»، عن إمكانية معاقبة الفريقين ماليا، وإجبارهما على احترام تاريخ جديد للمباراة في الأسابيع المقبلة، أو اعتبار فريق منهما فائزا ومعاقبة الآخر، بناء على صحة الأطروحتين.
ولا يزال الوفد الليبي بالبيضاء إلى حدود صباح أمس (الأحد)، إذ حاول مسؤولوه بكل الطرق إقناع نظرائهم بالاتحاد العربي بضرورة إجراء المباراة، أو اعتبار الوداد خاسرا، بما أنه رفض التأجيل.
ويعقد الاتحاد العربي اجتماعا خلال الأسبوع الجاري، وذلك للإعلان عن قرار نهائي بخصوص المباراة.
من ناحية ثانية، عاد وليام جبور، المهاجم الليبيري، إلى فريقه الوداد، إلى المغرب، بعد الجدل الذي أثاره سفره المفاجئ إلى تونس، وتفاوضه مع النادي الإفريقي.
ويبدأ الفريق الأحمر تحضيراته لمباراة ماميلودي صانداونز اليوم (الاثنين) بمشاركة جبور الذي حل بالبيضاء نهاية الأسبوع الماضي.
وستجرى المباراة الجمعة المقبل في السابعة مساء، وسيصل صانداوز إلى المغرب بعد غد (الأربعاء)، علما أنه يحتل الرتبة الثانية برصيد خمس نقاط، مناصفة مع حوريا كوناكري الغيني، فيما يتصدر الوداد بثماني نقاط، إذ يحتاج لتعادل لضمان التأهل إلى ربع النهاية.
ويجري الوداد خمس حصص تدريبية تحت قيادة المدرب المؤقت عبد الهادي السكتيوي.
وعينت “كاف” الحكم الجزائري المهدي عبيد الشارف لقيادة المباراة بملعب محمد الخامس.
وأعلن الوداد أن تذاكر مباراة أهلي طرابلس ستخول للجماهير التي اقتنتها ولوج الملعب في مباراة ماميلودي صانداوز.
العقيد درغام

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق