fbpx
بانوراما

الفساتين و”الكومبين”… موضة الموسم

تلقى فساتين الشاطئ القصيرة اهتماما كبيرا مع حلول فصل الصيف الجاري من أجل ارتدائها لقضاء أوقات ممتعة على جنبات المسبح أو بالقرب من شواطئ البحر.
وتعرف موضة الموسم الحالي عرض تشكيلة متنوعة من الفساتين القصيرة، التي تزينها رسومات لصور مستوحاة من الطبيعة ما يجعلها تضفي مزيدا من الجمالية عليها.
وباتت الفساتين القصيرة من القطع الضرورية الأكثر استعمالا على الشاطئ أو المسبح، إذ يتم ارتداؤها بعد الاستحمام أو من أجل القيام بجولة مشيا على جنبات الشاطئ.
وتعد الفساتين القصيرة الكلاسيكية أكثر طلبا نظرا لأن استعمالها لا يقتصر فقط على ارتدائها في الشاطئ أو المسبح، وإنما تصلح أيضا لاستعمالها خلال حضور حفل في ليالي الصيف، لذلك فهي تتطلب أن يكون تصميمها أكثر أناقة مقارنة مع تلك المستعملة خلال النهار.
وإلى جانب الفساتين تلقى “الكومبين” إقبالا كبيرا من قبل النساء، وجاءت بتصميمات قصيرة، تماشيا مع أجواء العطلة الصيفية، خلافا للأنواع الأخرى منها، التي يمكن ارتداؤها في فضاءات أخرى.
وتختار أغلب النساء “كومبين” يكون تصميم القطعة السفلية منه على شكل “شورت”، يتم ارتداؤه من أجل ممارسة رياضات شاطئية، سيما إذا كانت مصممة من أثواب قطنية.
وتعرض تشكيلات متنوعة من “الكومبين”، بألوان تتماشى مع مختلف الأذواق من بينها الوردي والبنفسجي والأزرق الفاتح والاصفر والأبيض، الذي يلقى إقبالا كبيرا.
أ . ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى