fbpx
دوليات

الاستفتاء في سوريا… الشعب يصوّت بدمه!

الاستفتاء الحقيقي في الجمعية العامة للأمم المتحدة أظهر أن أغلبية الدول تؤيد تنحي الأسد

لا يختلف اثنان على أن سوريا في حاجة إلى دستور جديد. لكنها في حاجة أولا إلى نظام جديد مكان النظام الحالي القائم منذ تسعة وأربعين عاما والذي لا شرعية له. تلك هي الأولوية وليس الاستفتاء على دستور جديد يكّرس بقاء النظام الحالي ويسمح له


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى