fbpx
حوادث

مختصرات

العثور على رضيع  بطنجة

عثر مواطنون بطنجة، صباح الخميس الماضي، أول يوم رمضان، على رضيع حديث الولادة ملفوف بغطاء وسط كيس بلاستيكي، بعد أن تخلى عنه مجهولون بشارع القدس، قرب صيدلية مدريد بحي العوامة.

ووفق المعاينة الأولية، التي باشرتها مصالح الأمن والسلطات المحلية، فالرضيع المتخلى عنه لا يتعدى عمره أسبوعا واحدا، وقد جرى نقله إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الجهوي محمد الخامس، حيث أخضع لفحوصات طبية للاطمئنان على حالته الصحية، وقدمت له كل الإسعافات الضرورية قبل نقله إلى جناح الأطفال بالمستشفى ذاته، ووضعه تحت رعاية مسؤولي قسم الولادة.

وأمرت النيابة العامة المصالح الأمنية والسلطات المحلية بفتح تحقيق في الموضوع، من أجل التوصل إلى هوية والدة الرضيع وظروف التخلي عنه، إذ يرجح أن تكون أم عازبة تخلت عن مولودها وعرضت حياته للخطر، من أجل اتقاء فضيحة إنجاب غير شرعية. وخلف هذا الحدث المؤسف، استياء بالغا لدى سكان الحي وعدد من الفاعلين الجمعويين بالمدينة، الذين عبروا عن تذمرهم من تنامي التخلي عن الأطفال حديثي الولادة.

م . ر  (طنجة)

سقوط لصوص المنازل بالحوز

أحالت عناصر الدرك الملكي بالجماعة القروية ويركان، بإقليم الحوز، ثلاثة أشخاص يشكلون عصابة إجرامية خطيرة متخصصة في سرقة المنازل بالجماعة القروية المذكورة، والمناطق المحيطة بها، على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بمراكش، الأربعاء الماضي.

وجاء إيقاف المشتبه فيهم، إثر محاصرتهم من قبل سكان منطقة ماريغة وقائد قيادة ويركان وعناصر الدرك الملكي بأسني، ليلة الاثنين الماضي، متلبسين بحيازة تجهيزات تمت سرقتها من إحدى الفيلات بالمنطقة المذكورة التابعة للمنتجع الجبلي ويركان بالحوز.  واقتيد أفراد العصابة المذكورة، إلى مركز الدرك الملكي، لوضعهم رهن تدابير الحراسة النظرية، طبقا لتعليمات النيابة العامة المختصة، لاستكمال البحث والتحقيق، فاعترفوا بتنفيذهم للعديد من عمليات السرقة، همت بعض الإقامات السياحية والفيلات، في الوقت الذي حاول رجال الدرك الملكي، تحديد الأشخاص الذين تقتنون منهم المسروقات، والانتقال إلى منازلهم لحجز بعضها، قبل عرضهم على العدالة لمحاكمتهم من أجل المنسوب إليهم.

محمد السريدي (الحوز)

تأجيل ملف اغتصاب معاقة

أرجأت الغرفة الجنائية الابتدائية بالجديدة، الثلاثاء الماضي، النظر في ملف جنائي يتابع فيه شاب بهتك عرض أنثى من ذوي  الاحتياجات الخاصة، يقل عمرها عن ثماني عشرة سنة، ترتب عنه افتضاض بكارة، (أرجأت النظر فيه) إلى 12 يونيو المقبل لإعداد الدفاع.

وتعود وقائع هذه النازلة إلى فبراير الماضي، حين تقدم والد الضحية البالغة من العمر 17 سنة، بشكاية لدى المركز الترابي للدرك الملكي بأولاد غانم، أفاد فيها، أن زوجته لاحظت انتفاخ بطن ابنته التي تعاني إعاقة عقلية، وظنت أن الأمر يتعلق بمرض، ولما عرضتها على الطبيب للكشف عليها، أصيبت بصدمة، وعلمت أنها حامل في شهرها السادس. وأضاف أنها حاصرتها بأسئلة دقيقة ومحرجة، فاعترفت لها بما تعرضت له. وأوضحت لها أن المتهم استغل وجودها وحيدة حينما كانت ترعى الأغنام، فاقتادها إلى مكان منزو عن الأنظار ونزع سروالها وهتك عرضها بالعنف، وهددها بالقتل، إن أخبرت أحدا من أفراد عائلتها،وظل يستغلها في ممارسة الجنس، كلما وجدها وحيدة بالمرعى، إلى أن حبلت منه.

واستمعت الضابطة القضائية إلى الضحية رفقة والدها، فصرحت أنها كانت ترعى الأغنام، فاقترب منها المتهم، الذي يتحدر من الدوار ذاته، الذي تقطن به رفقة والديها، وجرها نحو مكان خال من المارة، وجردها من ملابسها واعتدى عليها جنسيا.

أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

محاكمة مختلس 100 مليون بمراكش

مثل موظف يعمل بوكالة بنكية بمراكش، الخميس الماضي، أمام غرفة جرائم الأموال بمحكمة الاستئناف إثر تورطه في اختلاس 100 مليون.

ويتابع الموظف السابق من قبل قاضي التحقيق المكلف بجرائم الأموال من أجل جناية اختلاس أموال عامة، خاصة موضوعة تحت يده بحكم وظيفته وجنح تزوير وثائق بنكية والحصول على شيك على سبيل الضمان.  ووجهت هيأة المحكمة للمتهم أسئلة تتعلق بالمبلغ المختلس والزبناء الضحايا الذين سطا على حساباتهم واستولى على مبالغ مالية منها، وهي التفاصيل التي ذكر المتهم أنه لم يعد يتذكرها، ليصرح بعد ذلك أن عددهم 20 زبونا أو يزيد، فيما المبلغ المختلس وصل لمليون درهم. وقال المتهم، إجابة عن سؤال ممثل النيابة العامة، عن دوافع الإختلاس، إنه كان يمر بضغوط مادية، وهو ما جعل هيأة المحكمة تسأله عن الأجرة التي كان يتقاضاها من عمله موظفا بوكالة بريد بنك ليجيب أنها 7000 درهم. وبشأن حصوله على شيك على سبيل الضمان، صرح المتهم بأنه كان له مبلغ مالي في ذمة أحد الأشخاص، وهو ما جعله يحتفظ بالشيك لضمان حقوقه.

ر . خ (مراكش)

الرشوة تطيح بمرشد فلاحي بسيدي بنور

علمت “الصباح” أن عناصر الدرك الملكي أحالت أخيرا، على وكيل الملك بابتدائية سيدي بنور مرشدا فلاحيا في حالة اعتقال، على خلفية تورطه في قضية رشوة.

وجاء اعتقال المرشد الفلاحي بعد التبليغ عنه من قبل فلاح متخصص في زراعة الشمندر السكري، بعد تعرضه للمساومة والابتزاز، عن طريق الرقم الأخضر المخصص للتبليغ عن الرشوة. وأضافت المصادر ذاتها، أن وكيل الملك بابتدائية سيدي بنور أعطى تعليماته من أجل تتبع عملية الارتشاء وضبط المتهم في حالة تلبس، حيث تم تصوير المبالغ المالية التي طالب المتهم الضحية الفلاح بها، والعمل على إيقافه أثناء تسلمه المبالغ المالية. وبعد عملية ترصد تمكنت عناصر الدرك من إيقاف المرشد الفلاحي في حالة تلبس وإحالته على وكيل الملك في حالة اعتقال.

أحمد سكاب (سيدي بنور)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى