حوادث

مختصرات

العثور على سيارة محملة بالمخدرات

تواصل مصالح الدرك الملكي التابعة للمركز الترابي بهشتوكة البحث عن صاحبي سيارة، تم العثور عليها الاثنين الماضي محملة بكمية مهمة من المخدرات. وكشفت مصادر دركية لـ”الصباح”، أن دورية راكبة، عثرت على سيارة من نوع مرسيدس 220، تحمل لوحة أجنبية، مهملة على الطريق الشاطئية رقم 320 الرابطة بين الدار البيضاء وأزمور، قرب دوار أيت الرخى الواقع بتراب الجماعة القروية لهشتوكة بدائرة أزمور.

وأضافت المصادر نفسها، أن العناصر الدركية، تحفظت على السيارة نفسها ووضعتها بالمحجز القروي في انتظار إحالتها على مصلحة الجمارك بالجديدة، وتبين بعد فحصها وتنقيطها، أن صفائحها مزورة.

وتم التحفظ على الكمية المحجوزة من المخدرات، المقدرة في 60 كيلوغراما من مخدر الكيف سنابل و30 كيلوغراما من التبغ المهرب (طابا). وعلمت “الصباح”، أن صاحبي السيارة ذاتها، لاذا بالفرار بعدما تناهى إلى علمهما خروج الدورية الدركية.

ومعلوم أن مروجي المخدرات (الكيف وطابا والشيرا)، ينشطون كثيرا قبل وخلال شهر رمضان، مستغلين فترة التوقف عن شرب الخمر. وتعرف الطريق الشاطئية وطريق بن معاشو في اتجاه أولاد افرج، حركة دؤوبة لتجار ومروجي المخدرات.

أحمد ذو الرشاد (الجديدة)

إدانة متهمين بالتزوير

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، أخيرا أربعة متهمين بـ36 شهرا حبسا نافذا، بتهمة المشاركة في تزوير وثائق إدارية واستعمال وثيقة إدارية مزورة والمشاركة عن علم في صنع شهادة إدارية تتضمن وقائع غير صحيحة وتقديم رشوة.

وحكمت المحكمة ابتدائيا بمؤاخدة المتهمين من أجل ما نسب إليهم وإدانة المتهم الأول (م. أم. ي) بسنة حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 500 درهم وعقاب المتهم الثاني (ي. ي) والثالث (ع.ل) بثمانية أشهر حبسا نافذا مع الصائر والإجبار في الأدنى. وبالحكم على المتهمين بأدائهم غرامة نافذة قدرها درهم رمزي لفائدة المطالب بالحق المصطفى زريوح مع تحميلهم الصائر، وتحديد مدة الإجبار في الأدنى.

وفي ملف آخر قضت الغرفة ذاتها بمؤاخدة متهم من أجل النصب والتزوير في وثيقة إدارية والإرشاء بتقديم وعد وإدانته بثمانية أشهر حبسا نافذا وغرامة نافذة قدرها 500 درهم مع تحميله الصائر والإجبار في الأدنى، وبالحكم على المتهم بأدائه غرامة نافذة قدرها 10.000 درهم لفائدة المطالب بالحق المدني مع تحميله الصائر وتحديد مدة الإجبار في الأدنى.

جمال الفكيكي (الحسيمة)

 العثور على جثة حارس سجن

عثر بداية الأسبوع الجاري، على جثة حارس سجن في الثلاثينات من العمر بمنزل أسرته بدوار ميكا بمنطقة سيدي بوزكري بمكناس.

وأفادت مصادر”الصباح”، أن الهالك كان يعمل حارسا بالسجن الفلاحي بسيدي قاسم، وأنه حل إلى مكناس في زيارة تفقدية لأسرته.

ودفعت الرائحة الكريهة المنبعثة من داخل منزل أسرته التي كانت آنذاك في طنجة، الجيران إلى إبلاغ السلطات المحلية والأمنية رفقة الشرطة العلمية والتقنية والوقاية المدنية، التي عثرت عناصرها على المعني بالأمر جثة في إحدى غرف المنزل وهي في أولى مراحل تحللها، بعد أن فارق صاحبها الحياة قبل بضعة أيام في ظروف غامضة.

وتم نقل جثة الهالك، إلى مستودع حفظ الأموات بمستشفى محمد الخامس من أجل إخضاعها للتشريح الطبي لتحديد أسباب الوفاة، فيما تم فتح تحقيق بأمر من النيابة العامة المختصة للوقوف على ظروف و ملابسات الوفاة.

حميد بن التهامي (مكناس)

الحبس لمروجي مخدرات بالحسيمة

أدانت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، أخيرا،  ثلاثة أشخاص معتقلين بالسجن المحلي بالحسيمة، بثلاث سنوات حبسا نافذا للمتهم الأول والثالث، وبسنة ونصف بالنسبة إلى الثاني، المتهمين من أجل ما نسب إليهم، وغرامة نافذة قدرها 500 درهم لكل واحد منهم، مع تحميلهم الصائر والإجبار في الأدنى.

وفي طلبات إدارة الجمارك، بالحكم على المتهمين بأدائهم غرامة نافذة قدرها 1249944.00 درهما لفائدة إدارة الجمارك مع تحميلهم الصائر تضامنا وتحديد مدة الإجبار في الأدنى مع إرجاع الدراجة النارية لمالكها القانوني ومصادرة باقي الدراجات والسيارة لفائدة إدارة الجمارك.

وتوبع المعنيون بالأمر بتهم تتعلق بـحيازة وترويج المخدرات والمشاركة في ذلك وإهانة الضابطة القضائية عن طريق التبليغ عن جريمة يعلم بعدم حدوثها، وخرق أحكام مدونة الجمارك المتعلقة بحركة وحيازة المخدرات والمواد المخدرة وخرق أحكام مدونة الجمارك المتعلقة بحركة وحيازة البضائع داخل المنطقتين البرية والبحرية لدائرة الجمارك.

ج . ف (الحسيمة)

إيقاف فار من العدالة منذ 20 سنة

تمكنت مصالح الشرطة القضائية بالمحمدية الثلاثاء الماضي،  من إلقاء القبض على متهم بالقتل، فر من العدالة منذ 1998.

وحسب مصادر مطلعة تمت إحالة المتهم مباشرة بعد إلقاء القبض عليه على الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بالبيضاء، فأمر بإيداعه السجن إلى حين عرضه على قاضي التحقيق. وعلم أن المتهم فر إلى الديار الإسبانية بعد قيامه بجريمة قتل بشعة بالمحمدية،  قبل أن يتورط في جريمة قتل ثانية في فترة إقامته بإسبانيا، وبعد القبض عليه والتحقيق معه قررت المحكمة الإسبانية سجنه لمدة 13 عاما.

غير أن عقوبته،  ستصل إلى 20 عاما بعد تورطه في عملية قتل ثالثة داخل المؤسسة السجنية، بسبب تعرضه للعديد من المضايقات من قبل السجناء. وأفرج عن المتهم الأسبوع الماضي، فقرر العودة إلى المغرب، لكن بمجرد تنقيطه، تبين أنه مبحوث عنه من أجل جريمة قتل، ليتم اعتقاله وإشعار شرطة المحمدية التي أخضعته لتعميق البحث.

واستبعدت المصادر إعادة تمثيل الجريمة بعد الانتهاء من عملية التحقيق لمعرفة أطوار الجريمة، بحكم أن القضية مرت عليها أزيد من 20 سنة، مرجحة إصابة المتهم بعدة اضطرابات نفسية كانت السبب وراء ارتكابه لهذه السلسلة من الجرائم، والدخول إلى التراب الوطني دون التفكير في احتمال القبض عليه.

خليل ابداد (صحافي متدرب)

محاكمة معنف مفتش شرطة بإمزورن

أجلت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بالحسيمة، الثلاثاء الماضي، النظر في ملف يتابع فيه ثلاثة موقوفين على خلفية حادث الضرب والجرح الذي تعرض لهما مفتش شرطة بإمزورن. ويتابع في هذا الملف ثلاثة متهمين، هم المشتبه في اعتدائه على الشرطي، وشخص ثان نقل المتهم إلى الناظور، إضافة إلى شخص ثالث هو قريب للمتهم كان يأويه في منزله الكائن بالمدينة ذاتها.

وحسب ما علم من مصدر مطلع، فقد تابعت النيابة العامة المتهم الأول من أجل إهانة رجال القوة العمومية بسبب مزاولتهم لمهامه وممارسة العنف في حقهم بسبب ذلك بواسطة السلاح مع سبق الإصرار والترصد والتحريض على ارتكاب جنح أو جنايات، والثاني من أجل تهريب شخص مبحوث عنه ومساعدته على الاختفاء والسرقة، والثالث من أجل تهريب شخص مبحوث عنه ومساعدته على الاختفاء.

وكانت فرقة الشرطة القضائية بالناظور، اعتقلت في 10 ماي الجاري، شخصا يتحدر من  إمزورن، يبلغ من العمر 25 عاما، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض في حق موظف شرطة. وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن أطوار الواقعة تعود إلى قيام المشتبه فيه، بتاريخ 5 ماي 2018، بتعريض موظف أمن برتبة مفتش شرطة لاعتداء  بالسلاح الأبيض، دون سبب ظاهر أو معروف، الأمر الذي تسبب للضحية في جرح على مستوى الوجه.

ج . ف (الحسيمة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق