خاص

بلعوشي: البيضاء شهدت أكبر نسبة تساقطات

قال محمد بلعوشي، مسؤول قسم التواصل بمديرية الأرصاد الجوية الوطنية، إن بعض المدن المغربية ستعرف تحسنا نسبيا في الطقس، اليوم (الأربعاء)، بعد ظهور انفراجات واسعة.

وأضاف بلعوشي في اتصال هاتفي أجرته معه “الصباح” أن التساقطات الغزيرة  التي شهدتها بعض مناطق المغرب، ناجمة عن مرور مجموعة من السحب الركامية الناتجة عن اضطراب جوي، تتكون في عرض المحيط الأطلسي المجاور، مضيفا أن الرياح القوية التي همت على الخصوص السهول الغربية، تسببت في التساقطات المطرية الغزيرة التي شهدتها بعض المدن.
وأوضح مسؤول قسم التواصل بمديرية الأرصاد الجوية الوطنية، أن كمية التساقطات المطرية، التي شهدتها الدار البيضاء من الساعة السادسة من صباح يوم أول أمس (الاثنين) إلى حدود الساعة السادسة من صباح أمس (الثلاثاء) بلغت 178 مليمترا، معتبرا أنها المدينة الوحيدة التي شهدت أكبر كمية تساقطات.
وأشار بلعوشي، في سياق متصل، إلى أن كمية التساقطات بشفشاون بلغت 175 ملمترا، والمحمدية 155 ملمترا، فيما بلغت بالرباط 97 ملمترا، وسيدي سليمان 18 ملمترا، وتازة 60 ملمترا.
إلى ذلك، شهدت مدينة الدار البيضاء أمس (الثلاثاء) فيضانات أدت إلى خسائر مادية كبيرة، بمختلف شوارع المدينة بدون استثناء، كما انقطع التيار الكهربائي في بعض الأحياء نتيجة الأمطار الغزيرة.
وغمرت مياه الأمطار، منازل بالأحياء الشعبية، حيث خرج السكان لمطالبة السلطات المحلية بالتدخل، خاصة أن منهم من اضطروا إلى المبيت مستيقظين في حالة تأهب خوفا من تسرب السيول الجارفة إلى بيوتهم.
ويرتقب أن يظل الجو ممطرا في جل مناطق المغرب، طيلة الأسبوع الجاري،  بحسب تنبؤات الأرصاد الجوية، كما ستهم بعض الأمطار، التي ستكون أحيانا عاصفية وقوية، السهول الأطلسية الشمالية والوسطى والأطلس المتوسط والكبير والصغير ومنطقة الحوز وسوس.

إيمان رضيف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق