fbpx
أخبار 24/24أسواق

البيضاء … 50 عارضا في معرض “أوطو إكسبو” 2018

 

تنظم جمعية مستوردي السيارات بالمغرب، في الفترة من 10 إلى 22 أبريل المقبل بالدار البيضاء، الدورة 11 لمعرض السيارات “أوطو إكسبو” بمشاركة أزيد من 50 عارضا، يمثلون 33 علامة تجارية في قطاع السيارات و 13 نوعا في فئة الدراجات النارية الكبيرة.

وذكر رئيس الجمعية عادل بناني في ندوة صحفية خصصت لتسليط الضوء حول فعاليات هذه التظاهرة المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، أن الدورة 11 ستنعقد لأول مرة في فضاء مطار البيضاء أنفا القديم، وسوف تضم أروقة تمثل قطاعات الأبناك وشركات التمويل والتأمينات.

وأضاف أن الموقع الجديد سيزيد من مساحة المعرض الإجمالية من 50 الف متر مربع سنة 2016 إلى 80 ألف متر مربع هذا العام هذه السنة، مما يوفر للزائرين المزيد من الأماكن لوقوف السيارات، مبرزا أنه سيتم عرض 400 طراز، تستهدف أكثر من 200 ألف زائر متوقع.

وقال إن دورة “أوطو إكسبو” 2018، التي ينتظرها الموزعون و الزبناء بشغف كبير، ستساهم لا محالة في تعزيز الدينامية التي يشهدها هذا القطاع، خاصة بعد زيادة المبيعات سنة 2017 (ما مجموعه 168 ألف و 593 سيارة جديدة تم بيعها، أي ما يعادل زيادة بنسبة 3,3 مقارنة مع سنة 2016).

و أكد أنه بعد النجاح الباهر الذي حقتته الدورت السابقة، فإن هذا المعرض، الذي يعد منصة حقيقية للعرض واللقاءات و المبيعات، أضحى حدثا لا محيد عنه بالنسبة للمهنيين وخاصة لأولئك الذين ينتهزون هذه الفرصة لاختيار سياراتهم، والاستفادة من العروض الترويجية والائتمانية وشروط التأمين التي يقدمها الموزعون والمؤسسات التمويلية.

وأضاف أن جميع العلامات التجارية ستعرض أحدث موديلاتها و آخر الابتكارات التكنولوجية الصديقة للبيئة.

وعلاوة على ذلك، يضيف بناني، سيتم تنظيم موائد مستديرة موضوعاتية ، ستعزز توصياتها خارطة الطريق التي وضعتها الجمعية للفترة 2017-2020، مبرزا أنه سيتم التطرق لمواضيع تهم بين هذه الموضوعات مستقبل السيارة الكهربائية أو الهجينة وضرائب القطاع، وتزوير قطع الغيار والسلامة، وسوق السيارات المستعملة والحظيرة المتهالكة للسيارات و غيرها من الملفات ذات الصلة بواقع و مستقبل القطاع.

ولتحفيز المستهلكين على زيارة هذا المعرض، الذي ينظم على رأس كل ستنين، فقد خصص المنظمون للزوار و أسرهم العديد من الأنشطة الترفيهية لفائدة الأطفال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى