fbpx
وطنية

خلافات تهدد لجنة تقصي الحقائق في أحداث العيون

“البام” والاستقلال يسعيان إلى التحكم في طريقة اشتغالها ونتائج عملها

تسود خلافات داخل لجنة تقصي الحقائق قبل أن تباشر عملها، بين حزب الاستقلال وحزب الأصالة والمعاصرة، ومرد ذلك، حسب مصادر من داخل اللجنة، إلى الصراع الذي دار حول رئاستها وهيكلتها، وهو ما سيؤثر على طريقة اشتغالها.


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى