fbpx
حوادث

مختصرات

اعتقال مروجي “إكستازي” ببوزنيقة

تمكنت عناصر فرقة الدراجات النارية (الصقور) بمفوضية أمن بوزنيقة، بداية الأسبوع، من اعتقال مروج «إكستازي»، وزبونين له، أحدهما ممرض يعمل بأحد مستشفيات ابن سليمان. وأحالت الشرطة المروج الملقب بـ»هولاكو»، والممرض وشابا على وكيل الملك بابتدائية ابن سليمان، حيث  قرر وضعهم رهن تدابير الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي الحجيبة بجماعة الزيايدة التابعة لنفوذ إقليم ابن سليمان. ووصفت مصادر لـ«الصباح»، اعتقال المروج، المعروف بسوابقه في الاتجار في المخدرات، بالصيد الثمين، لأنه متخصص في ترويج هذا النوع من الأقراص المخدرة بين فتيات وشباب بوزنيقة وأغلبهم قاصرون.
وشددت المصادر على أن الصدفة لعبت دورا كبيرا في سقوط المتهم في شباك فرقة الصقور، التي أوقفت في البداية، شابا في مكان منزو بالمدينة أخضعته لتفتيش وقائي أسفر عن العثور بحوزته، على ثلاثة أقراص «إيكستازي»، فاعترف أنه مدمن عليها واقتناها من مروج بالمنطقة يلقب بـ»هولاكو». وأضافت المصادر ذاتها، أن فرقة من عناصر الضابطة القضائية رفقة الصقور وضعت كمينا محكما لإيقاف المروج، إذ طلبت من الموقوف الاتصال بالمروج ومطالبته بكميات أخرى من الأقراص المهلوسة، ليتم الاتفاق على أن يلتحق به بزقاق حي بوزنيقة.وزادت المصادر، أن العناصر الأمنية تجندت بمكان اللقاء، حيث بمجرد وصولها وجدت المتهم في حالة تلبس رفقة شخص آخر كان بصدد شراء الأقراص، وأثناء اعتقالهما، تم حجز 35 قرصا مهلوسا، إذ تبين في ما بعد أن الموقوف الثاني ممرض بابن سليمان وأنه مدمن على تناول الأقراص المهلوسة، ليتم تصفيدهما ونقلهما إلى مقر المفوضية لاستكمال التحقيق.
كمال الشمسي (المحمدية)
محاولتا انتحار بالرحامنة

تدخل رجال الدرك الملكي، الخميس الماضي، لمنع تلميذ مطرود، من الانتحار من أعلى رافعة بمركز رأس العين باقليم الرحامنة ضواحي مراكش.
ولم يتقبل التلميذ عدم قبول استعطافه لاستكمال مساره الدراسي بالثانوية التأهيلية رأس العين مما دفعه إلى تسلق الرافعة التي تستعمل في بناء أحد الأوراش، الأمر الذي استنفر عناصر الدرك الملكي التي انتقلت إلى المكان، لحث التلميذ على عدم إلقاء نفسه من الرافعة، و طمأنته بالعودة إلى الدراسة .
وفي سياق متصل، حاول شاب في منتصف العقد الثالث من العمر في الساعات الأولى من صباح الخميس الماضي، الانتحار شنقا بسبب مشاكل عائلية بمنزل عائلته بمنطقة بإقليم الرحامنة. وأفادت مصادر «الصباح»، أن الشاب تلاسن مع زوجته في وقت متأخر من ليلة الأربعاء، قبل أن يتطور الوضع بعد ساعات من ذلك إلى نزاع حاد، الأمر الذي دفعه إلى التخطيط للانتحار شنقا، قبل أن تكتشفه زوجته، التي تمكنت من فك الحبل من عنقه، والاتصال بعائلته والجيران، الذين تمكنوا من نقله إلى المستشفى الإقليمي ببن جرير، نظرا لحالته الحرجة تم نقله إلى مستعجلات مستشفى ابن طفيل بمراكش .
محمد السريدي (الرحامنة)
إيقاف شباب خربوا سيارات

أحالت المصالح الأمنية بفاس، على النيابة العامة الخميس الماضي، 3 أشخاص ألحقوا خسائر مادية بعربات في ملك الغير، أحدهم له سوابق متعددة وأوقف من قبل أمن المنطقة الرابعة ببنسودة، بعدما قام تحت تأثير الكحول والمخدرات، بإحداث ثقوب في عجلات 6 سيارات مستوقفة بموقف بحي المسيرة. وفي عملية ثانية أوقفت شخصين ظهرا في فيديو يوثق عملية إلحاق خسائر مادية بسيارة، كانا على متن دراجة نارية، وسط الطريق المعبدة أمامها وقام أحدهما بتهديد لفظي وصفع سائقها، بينما صعد مرافقه فوق غطاء المحرك للسيارة وكسر واقيتها الزجاجية الأمامية، قبل أن يلوذا بالفرار. وقام فريق أمني باستقراء مقطع الفيديو المنشور على صفحات «فيسبوك» وبعض المواقع الإلكترونية، وبأبحاث ميدانية أعقبت تجميع المعطيات اللازمة والاستماع إلى الضحية، مكنت من معرفة الدراجة النارية المستعملة وتشخيص هويتي الشابين وتحديد مكانهما في وقت وجيز، قبل إلقاء القبض عليهما.
حميد الأبيض (فاس)

خمس سنوات لسارق القاصرات

أدانت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بمكناس، أخيرا، المتهم (ح.ب) بخمس سنوات سجنا، بعد مؤاخذته من أجل السرقة الموصوفة بظروف الليل والعنف والتهديد وهتك العرض بالعنف، فيما قضت الغرفة ذاتها بعدم مؤاخذة متهم ثان توبع من أجل إخفاء المسروق، وصرحت ببراءته من المنسوب إليه. وفي التفاصيل، ذكر مصدر»الصباح» أن العديد من الفتيات القاصرات تقدمن بشكايات إلى المصالح الأمنية بمكناس، يعرضن فيها أنهن وقعن ضحايا سرقات موصوفة تحت طائلة التهديد بالسلاح الأبيض من قبل شاب ثلاثيني أدلين بأوصافه بالتدقيق، إذ أكدن أنه طويل القامة وأسمر البشرة وعلى خده الأيمن آثار جرح مندمل. وقادت التحريات الميدانية التي باشرتها عناصر الشرطة القضائية إلى إيقاف المتهم في ظرف قياسي، وبحوزته سكين من الحجم الكبير وأربعة هواتف ذكية ومبلغ مالي قدره 1764 درهما. وبعد عرضه على الضحايا القاصرات تعرفن عليه بسهولة كبيرة، إذ أجمعن على أنه هو من قام بسرقتهن تحت طائلة العنف، فضلا عن هتك عرضهن بالعنف، ضمنهن تلميذة تتابع دراستها بالسلك الثانوي التأهيلي بالعاصمة الإسماعيلية. وعند الاستماع إليه تمهيديا في محضر قانوني، اعترف المتهم، الملقب بـ»قريدة»، بتنفيذه لمجموعة من السرقات، لا يستطيع ذكر عددها لكثرتها، استهدفت الفتيات القاصرات على الخصوص، مفيدا أنه كان يعترض سبيلهن في جنح الظلام ويسلبهن ما بحوزتهن من أشياء نفيسة من قبيل الهواتف الذكية والحلي الذهبية وحافظات النقود.
خليل المنوني (مكناس)

السراح للمعتدي على ممرضتين بشيشاوة

قرر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية ببلدية إمنتانوت، مساء الخميس الماضي، متابعة المتهم بالاعتداء على ممرضتين بالمركز الصحي لإشمرارن، في حالة سراح مقابل كفالة 2000 درهم ضمانة الحضور.
وأوقف المتهم من قبل عناصر الدرك الملكي بامنتانوت، الثلاثاء الماضي، بعد وضع ممرضتين شكاية في الموضوع مرفوقة بشهادتين طبيتين مدة العجز في كل واحدة حددت في 21 يوما، تتهمان فيها المسمى « إ أ» المتحدر من جماعة كوزمت، بتعريضهما للاعتداء، قرب مقر جماعة اشمرارن، لحظة انتقالهما لمقابلة الرئيس بخصوص بناء سور المركز الصحي لإشمرارن. ويذكر أن المتهم، صرح في محضر الضابطة القضائية، أنه تحرش بإحدى الممرضات لحظة وجودها قرب مقر جماعة اشمرارن، دون أن ينتبه إلى أنها ممرضة بالمركز الصحي لإشمرارن، فردت عليه بالقول «نتا ما مربيش»، وشرعت في تمزيق ملابسه بمساعدة زميلتها في العمل أمام عدد من الحاضرين لتزامن الواقعة مع انعقاد السوق الأسبوعي «ثلاث اشمرارن»، دون أن يعتدي عليها.
وفي إطار التحقيقات التي باشرتها الضابطة القضائية تحت الإشراف المباشر للنيابة العامة لدى ابتدائية إمنتانوت، تم الاستماع إلى بعض الشهود ممن حضروا تفاصيل الواقعة، والذين أكدوا عدم اعتداء الشاب على الممرضتين، في الوقت الذي أكدوا قيامهما بتمزيق ملابسه والاعتداء عليه لفظيا.
م . س (شيشاوة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى