fbpx
بانوراما

درابيل: لا وجود للفيديو المسيء إلي

نشرت الممثلة المغربية الشابة سكينة درابيل، تدوينة على صفحتها على موقع “فيسبوك”، عبرت فيها عن غضبها بعد الحديث عن تداول فيديو قيل إنه لفتاة وشاب يرقصان في حالة غير طبيعية، عبر إحدى صفحات “الفيسبوك” نسب إليها.
وجــاء في التدوينة التي تفاعل معها العديد من متابعيها “القافلة تسير وهم يصنعون عراقيل مزيفـــة، هؤلاء هم ضوضانات النجاح”، قبل أن تؤكد في حديثها مع “الصباح”، أن الذيــــن روجوا لوجــود فيــديو يحاولون تشويه سمعتها.
وقالت درابيل إن جهات خططت لذلك، وروجت إشاعة تتحدث عن تداول فيلم تظهر فيه رفقة شاب يرقصان، إلى أن اكتشفت أنه لا وجود للفيديو، في الأساس، وأن الأمر من صنع خيال بعض التافهين.
وأضافت سكينة التي خطفت الأضواء خلال مشاركتها في “سيتكوم” الخاوة، والذي عرض رمضان الماضي على القناة الثانية، أن ما عاشته، خلال الأيام الأخيرة ضريبة النجاح، مشيرة إلى أن الأهم في الموضوع أن جمهورها ساندها في محنتها، رغم أن عائلتها، انزعجت من الموضوع، في بادئ الأمر.
وعبــرت فئة عريضة من جمهور درابيل عن تضامنها معها، قبل أن تنشر على صفحتها على “الفيسبوك”، رسائل تضامنية، فيما ذهب البعض الآخر إلى المطالبة بمحاسبة المسؤولين عن الحديث عن الترويج للفيديو ونسبه إليها.
وفي سياق متصل، ينتظــــــــر أن تطــــل سكينـــة على جمهــورها، من خلال مجموعة من الأعمـــــــــــال الفنيــــــــــــة التـــي تحضــــــر لهـــا، والتـــي ستكــون إضــافـــة مميزة فـــي مســارها الفني.
إ.ر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى