وطنية

«لارام» تعزز النقل الداخلي برحلات نحو الصويرة

أطلقت الخطوط الملكية المغربية رسميا، بداية الأسبوع الجاري، أول رحلة افتتاحية للخط الجوي بين الدار البيضاء الصويرة، والتي تدشن العمل بثلاث رحلات أسبوعية بسعر ثابث حدد في 400 درهم ذهابا.
ونظمت الشركة المغربية حفلا رسميا بمطار محمد الخامس، حضرته العديد من الشخصيات، برئاسة عبد الحميد عدو، الرئيس المدير العام للشركة، الذي أكد للمناسبة أن إطلاق هذا الخط جاء استجابة لطلب الفاعلين الاقتصاديين ومهنيي السياحة بالصويرة منذ سنوات.
وقال عدو إن الخط الجديد سيساهم بفضل انخراط جميع الشركاء في تطوير هذه الوجهة الغنية بالمؤهلات السياحية، تعبيرا عن انخراط الخطوط الملكية المغربية في ترويج السياحة الوطنية وتطويرها، والالتزام بخدمة التنمية الإقليمية، ودعم مسلسل الجهوية الموسعة للمملكة.
وسيتم تأمين تشغيل الخط الجوي الجديد من خلال ثلاث رحلات أسبوعية على متن طائرات من نوع ATR72 تتسع لـ 70 مقعدا، وبسعر ثابت حدد في 400 درهم للذهاب في الدرجة الاقتصادية (800 درهم/ذهاب وإياب)، و800 درهم بالنسبة إلى درجة رجال الأعمال (1600 درهم/ذهاب وإياب).
وسيمكن الخط الجديد من ربط الصويرة مباشرة بالدار البيضاء، وبـ 90 وجهة دولية توفرها شبكة الخطوط الملكية المغربية.
ويندرج إطلاق الخط الجديد في إطار اتفاقية موقعة مع جهة مراكش- آسفي بشراكة مع وزارة السياحة والنقل الجوي والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي ووزارة الداخلية، بهدف تعزيز الشبكة الداخلية للخطوط الملكية، التي تتوفر الآن على 22 خطا جويا تربط بين مختلف المدن.
وتسعى الشركة من خلال سلسلة من الاتفاقيات مع مجموعة من جهات المملكة (درعة- تافيلالت وطنجة-تطوان- الحسيمة والشرق، وجهة العيون-الساقية الحمراء، والداخلة-وادي الذهب، وكلميم- واد نون وجهة مراكش-آسفي)، إلى تعزيز جاذبية الجهات، والمساهمة في فك الحصار عنها وتطوير السياحة بها، وهي العملية التي ساهمت في تطوير النقل الجوي الداخلي، إذ أصبحت “لارام” تؤمن تنقل نحو مليون مسافر سنويا عبر رحلاتها الداخلية.
وأعلنت الشركة أن الرحلات الثلاث انطلاقا من البيضاء ستكون أيام الثلاثاء والجمعة والأحد، فيما ستكون الرحلات انطلاقا من الصويرة أيام الاثنين والأربعاء والجمعة.
برحو بوزياني

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق