fbpx
أخبار 24/24دوليات

الأمم المتحدة تحذر ترامب من التمادي في احتجاز المهاجرين

حثت لجنة بالأمم المتحدة معنية بحقوق الإنسان الولايات المتحدة، أمس الاثنين، على إنهاء عمليات احتجاز المهاجرين بمن فيهم طالبو اللجوء قائلة إن عمليات الاعتقال “زادت بشكل كبير” وتنتهك القانون الدولي.

وقالت اللجنة في تقرير من 23 صفحة إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للمنظمة الدولية، إن احتجاز المهاجرين ومن يرغبون في اللجوء يجب أن يكون خيارا أخيرا، لأنه غالبا ما يكون إجراء “عقابيا وطويلا بشكل غير معقول ولا طائل منه ومكلفا”.

وأضافت اللجنة أن ما يقدر بنحو 352850 شخصا، يتم احتجازهم كل عام في أنحاء الولايات المتحدة، لحين الفصل في طلبات الهجرة الخاصة بهم، وهو ما يكلف نحو ملياري دولار.

ورفع الخبراء المستقلون الذين يشكلون مجموعة العمل التابعة للأمم المتحدة، بشأن الاحتجاز التعسفي، تقريرا عن مهمتهم في أكتوبر الماضي، بناء على طلب من إدارة الرئيس السابق باراك أوباما.

وقال التقرير ” ترى مجموعة العمل أن جميع حالات الاعتقال الإداري لا سيما المتعلقة بالمهاجرين المخالفين يجب أن تتم وفقا للقانون الدولي لحقوق الإنسان وأن يكون الاعتقال هو الملجأ الأخير والضروري والمتناسب وألا يكون عقابيا في طبيعته وأن يتم البحث عن بدائل للاعتقال حينما كان ذلك ممكنا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق