الصباح الفني

قنير في طريقه إلى الأوسكار

سيمثل المغرب الفيلم السينمائي “إن العالم الذي يحلمون به غير موجود” للمخرج الأمريكي من أصل مغربي أيوب قنير ضمن مسابقة لمهرجان بنيو أورليانز بولاية لويزيانا الأمريكية، والذي يفتح باب التباري للتأهل للمشاركة في جائزة الأوسكار.
وانتقل أيوب قنير إلى منغوليا بعد تلقيه دعوة من الصليب الأحمر، وذلك من أجل تصوير فيلمه السينمائي، الذي تسلط قصته الضوء على “شامان” منغولي يحاول إنقاذ حياة ابنه.
وفي هذا الصدد، حل المخرج أيوب قنير رفقة فريق العمل المكون من عدد من الممثلين والتقنيين بمنطقة وادي خسغول، الذي اختاره فضاء لتصوير مشاهد العمل.
وفي تصريح سابق لأيوب قنير عن العمل ذاته قال “إنه لشرف لي أن أمثل المغرب في هذا الفيلم الجديد والمغامرة الدولية، وأنا أيضا سعيد جدا أن تتاح لي الفرصة لأحكي قصة من ثقافة مختلفة كبيرة وجميلة كمثيلتنا، عن منغوليا التي تعيش ظروفا بيئة قاسية”.
وأضاف أيوب قنير”المغرب معقل للموهبة والإبداع، وأثق كثيرا في قدرة الفنانين والمخرجين المغاربة على المغامرة في آفاق جديدة”.
يشار إلى أن مهرجان نيوأورليانز يعتبر من أهم التظاهرات السينمائية العالمية، حسب ما أكدته مجلة “موفي ميكير”، كما أنه يعتبر فرصة من أجل البحث عن المواهب الصاعدة في السينما العالمية التي ستحمل مشعل من سبقوها في عالم الفن السابع.
أمينة كندي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق