fbpx
أســــــرة

“ابن سينس”… “راكـــد”… 28 سـنـة

انتشرت في أوربا، قبل نهاية القرن الثامن عشر، قصة غريبة حول “الجنين المتحجر”، الذي أطلق عليه اسم “ابن سينس”، والذي ظل راقدا في رحم أمه مدة 28 سنة. تقول القصة إن سيدة تدعى كولومب شاتري، زوجة الخياط لوي كاريتا دو سينس، ظهرت عليها، وهي في سن الأربعين، جميع علامات الحمل الطبيعي، إلا أنها لم تستطع وضع مولودها، رغم مرور مدة طويلة


هذا المحتوى خاص بالمشتركين. يمكنكم الإشتراك أسفله والإستفادة من:
التوصل بالنسخة الورقية قبل الساعة 9 صباحًا بالدار البيضاء والرباط. وسيتم التسليم إلى المدن الأخرى من خلال خدمة البريد
الاطلاع على جميع مقالات الصباح عبر الإنترنت ابتداء من الساعة 6 صباحًا


تسجيل دخول المشتركين
   
زر الذهاب إلى الأعلى